مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

رئيس مجلس الشعب حموده صباغ يلتقي لجنة الصداقة البرلمانية السورية الإيرانية

الأربعاء, 1 آذار, 2023


التقى السيد رئيس مجلس الشعب حموده صباغ وأعضاء مكتب المجلس ولجنة الصداقة البرلمانية السورية الإيرانية في المجلس وعدد كبير من السادة أعضاء مجلس الشعب، السيد عباس كلرو نائب رئيس جمعية الصداقة البرلمانية الإيرانية السورية في مجلس الشورى الإسلامي الإيراني والوفد البرلماني المرافق له وذلك في قاعة الشهداء بمبنى مجلس الشعب، والذين يزورون سورية ليعبروا عن تضامنهم ومساندتهم للشعب السوري ومجلس الشعب في الجمهورية العربية السورية إزاء الحدث المأساوي المتمثل بالزلزال المدمر الذي أصاب عدد من المحافظات السورية.
وقد أكد السيد رئيس المجلس على عمق العلاقات التاريخية المتجذرة والمتجددة بين البلدين الشقيقين، والتي أرسى دعائمها القائدان الخالدان حافظ الأسد، والإمام الخميني طيب الله ثراهما، واستمر في إعلاء بنيانها وتعزيزها وترسيخها قائدا البلدين السيد الرئيس بشار الأسد وقائد الثورة الإسلامية الإمام علي خامنئي حفظهما الله، وفخامة الرئيس إبراهيم رئيسي رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وتعمدت هذه العلاقات بالدماء الزكية الطاهرة من تضحيات أبناء البلدين، مشيراً إلى أهمية هذه الزيارة التي تؤكد أن مصير البلدين ومسارهما وعدوهما هو واحد، وأن الانتصار سيكون حليف البلدين بفضل القيادة الحكيمة في البلدين وتضحيات شعبهما و أبطال جيشهما، ومساندة القوى الشريفة لنا في العالم.
كما شكر السيد رئيس المجلس إيران وشعبها على الوقوف إلى جانب الشعب السوري في محنته الأليمة التي أصابت أهلنا في عدد من المحافظات السورية، محملاً السيد كلرو تحيات الشعب السوري ونقل تحيات أعضاء مجلس الشعب إلى السيد رئيس مجلس الشورى الإيراني برئاسة السيد محمد باقر قاليباف والسادة أعضاء مجلس الشورى..
وأشار السيد رئيس المجلس أن قوى العدو الصهيوني الغاصب استهدفت المدنيين والمنشأت العامة والأماكن السكنية والأثرية والتاريخية وخلف أضرار جسيمة في الأرواح والممتلكات أدت إلى سقوط العديد من الشهداء والمصابين المدنيين وذلك بينما كانت سورية تداوي مصابيها وتدفن ضحايا من آثار الزلزال المدمر الذي أصاب أهلنا في عدد من المحافظات السورية، ولكنها محاولاتهم كانت يائسة وبائسة بفضل تصدي رجال جيشنا العربي السوري الأبطال للعدوان
كما أعرب عدد كبير من السادة أعضاء المجلس عن شكرهم للأشقاء في إيران قيادة وشعباً على مواقفهم الإنسانية ووقوفهم إلى جانب الشعب السوري في مواجهة آثار الزلزال المدمر الذي أصاب أهلنا في عدد من المحافظات السورية.
من جهته أعرب كلرو باسمه وباسم مجلس الشورى عن تعازيه الحارة لسورية وشعبها بضحايا الزلزال مجدداً التأكيد على دعم بلاده وتضامنها مع سورية في مواجهة تداعيات الكارثة الإنسانية مبيناً أن هذه الزيارة هدفها الوقوف إلى جانب سورية وشعبها لزيادة التنسيق وتطوير العلاقات أكثر فاكثر بين البلدين على كافة الأصعدة خاصة البرلمانية.
وأشار كلرو إلى أن سورية هي الحاضنة الأساسية للعرب والعروبة، مثمناً مواقف سورية التاريخية الداعمة لإيران وقضاياها العادلة، لافتاً إلى أنه والوفد المرافق سيقومون بجولات على المحافظات التي دمرها الزلزال والاطلاع على الأضرار في المناطق المنكوبة وإعداد تقارير حول ذلك وتقديمها للرئيس قاليباف ولرئيس مجلس الشعب السوري من أجل العمل على التخفيف من معاناة السوريين من تداعيات الزلزال قدر الإمكان.
وأكد كلرو إلى ضرورة مواصلة العمل وتكثيف الجهود للارتقاء بمستوى العلاقات بين البلدين في كافة المجالات وخاصة البرلمانية منها ، وبدورهم وجه أعضاء الوفد تحية للشعب السوري ولأرواح شهداء محور المقاومة مؤكدين السير على هذا النهج حتى تحقيق النصر النهائي
حضر اللقاء السيد مهدي سبحاني سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية بدمشق.


عدد المشاهدات: 1860



طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى