مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

مجلس الشعب يناقش أداء وعمل وزارة الاقتصاد

الخميس, 23 أيلول, 2021


ناقش مجلس الشعب اليوم في جلسته الخامسة من الدورة العادية الرابعة للدور التشريعي الثالث المنعقدة برئاسة السيد حموده صباغ رئيس المجلس أداء وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية والقضايا المتصلة بعملها.
وفي بداية الجلسة رحب السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب بالسيد الدكتور محمد سامر الخليل وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية وبالسيد عبدالله عبدالله وزير الدولة لشؤون مجلس الشعب .
وقدم وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية السيد الدكتور محمد سامر الخليل في مستهل الجلسة عرضا حول أبرز ما نفذته الوزارة من خطتها للعام الجاري.
ورأى السيد وزير الاقتصاد أن الحل لمواجهة التضخم هو التصدير في كافة القطاعات والذي يشكل ضرورة وليس خيارا ولكن ليس على حساب المواد التي ليست كافية للاحتياجات المحلية .
وأشار إلى وجود أربع برامج اقتصادية رئيسية تواصل الوزارة تنفيذها وهي الاستثمارو دعم أسعار الفائدة ودعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة وإحلال بدائل المستوردات
وفي مداخلاتهم أشار عدد من السادة الأعضاء إلى الصعوبة في تأمين الادوية النوعية السرطانية والمزمنة والهرمونية وغلاء اسعارها ما يستدعي تشميل مشاريع بقانون الاستثمار الجديد منتجة لهذه الأدوية داعين لاعادة النظر بقرار وقف تصدير البقوليات لوجود فائض منها والعدول عن قرار تصدير الذكور من الأغنام وفي حال التصدير توزيع الأعداد المسموح بتصديرها بشكل متساوي وعادل بين المحافظات والسماح باستيراد مادتي المازوت والفحم للصناعيين وإقامة ملتقى استثمار وطني في محافظة السويداء.
وأكد بعض السادة الأعضاء ضرورة تطوير استراتيجية الوزارة بهدف تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية ورفع معدلات النمو الاقتصادي وتقديم دعم أكبر للمشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر وتفعيل المناطق الحرة في حلب والمناطق الساحلية وتعديل سنة الصنع للجرارات المستوردة إلى /10/ سنوات بدلا من خمسة والسماح باستيراد كافة المعدات الزراعية بغض النظر عن سنة الصنع.
ودعا عدد من السادة الأعضاء؛ السيد وزير الاقتصاد بصفته رئيسا للجنة الاقتصادية إلى زيادة حجم الاستثمارات وتسهيل الاجراءات المطلوبة للتشميل والترخيص وتسعير المحاصيل الزراعية قبل زراعتها وليس قبل حصادها وتوجيه القروض الممنوحة للمشاريع الانتاجية لزيادة الانتاج في كافة القطاعات وازالة التعاميم والاجراءات والتشريعات التي تعطل الانتاج وتحديد وضبط اسعار الاعلاف قبل الوزارة وتقديم التسهيلات للصناعيين والمزارعين ومكافحة الفساد الوظيفي عبر الاسراع بأتمتة الخدمات وإنهاء التعامل المباشر بين المواطن والموظف المكلف بالخدمة العامة واتخاذ إجراءات أكثر لحماية المنتج المصنع محليا.
والسادة الأعضاء الذين تقدموا بمداخلاتهم هم :
محمد هادي مشهدية- همام مسوتي- عمر حمدو- ناصر الناصر- مفلح نصر الله- حسن شهيد- أحمد جميل ابراهيم- ماري اابيطار- علي خليفة- خالد شويكي- مجيب الرحمن الدندن- نضال مهنا- سامر الأيوبي- فيصل جمول- فيصل عزوز- نصر حسن- محمد جري- محمد زهير التيناوي- جويدة ثلجة- شيخ جابر الخرفان- رضا الدمقسي- عيد الصويص- مغيث ابراهيم- محمد مناف العقاد- جميل مراد- علي رشق- نعسان حجازي- خالد كرباج- عبدالرحمن الخطيب- نهاد سمعان- خالد الحمادة- معن محمد
وفي رده على المداخلات أوضح السيد وزير الاقتصاد أنه ما زال يتم انتاج نحو /80/ بالمئة الاحتياجات الدوائية وما يتم استيراده هو ما لا تستطيع انتاجه ولا يوجد فقدان للادوية النوعية رغم كل الظروف.
وأشار السيد الوزير الخليل إلى أن تسعير الاعلاف يتم بشكل فوري وهذا الامر يخضع للرقابة ، وتم تخفيض العجز في الميزان التجاري خلال السنوات الماضية وتم الاعلان للمرة الثانية عن مناقصة للتشاركية مع القطاع الخاص لاعادة استثمار المنطقة الحرة في حلب نتيجة للتكلفة العالية التي تحتاجها.
وفي نهاية الجلسة شكر السيد حموده صباغ رئيس المجلس السيد الدكتور محمد سامر الخليل وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية وشكر كافة السادة الزملاء أعضاء المجلس على مداخلاتهم واسئلتهم ومطالبهم التي تقدموا بها ، مشيراً إلى تقديم عدد من السادة الزملاء مذكرات وأسئلة خطيه ستسلم للسيد وزير الاقتصاد والتجارة وسيقوم بإرسال أجوبة خطيه عنها أصولاً ليتم إيصالها للسادة أعضاء المجلس لاحقاً، ورفع الجلسة إلى الساعة /12/ من ظهر يوم الأحد 3 تشرين الأول من عام 2021م .


عدد المشاهدات: 456



طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى