مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

مجلس الشعب يقر مشروع قانون بتصديق اتفاقية الاعفاء المتبادل من التأشيرة لحاملي جوازات السفر الدبلوماسية والخاصة والخدمة مع سلطنة عمان

الثلاثاء, 1 حزيران, 2021


مجلس الشعب يقر مشروع قانون بتصديق اتفاقية الاعفاء المتبادل من التأشيرة لحاملي جوازات السفر الدبلوماسية والخاصة والخدمة مع سلطنة عمان
أقر مجلس الشعب في جلسته المنعقدة اليوم برئاسة السيد حموده صباغ رئيس المجلس مشروع القانون المتضمن تصديق اتفاقية الاعفاء المتبادل من التأشيرة لحاملي جوازات السفر الدبلوماسية والخاصة والخدمة مع سلطنة عمان وأصبح قانونا.
وفي بداية الجلسة رحب السيد رئيس المجلس بالسيد الدكتور فيصل المقداد وزير الخارجية والمغتربين وبالسيد المهندس ملول الحسين وزير الدولة لشؤون مجلس الشعب .
وفي كلمة له أمام المجلس أكد وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد أهمية الدبلوماسية البرلمانية التي يضطلع مجلس الشعب بالقيام بها لأن هذه الدبلوماسية تساعد وزارة الخارجية في المهام التي تقوم بها فيما يتعلق بالسياسة الخارجية ولاسيما في فضح الحرب الارهابية العدوانية التي تشن ضد سورية والمواقف والمخططات التي يعمل على ترويجها وتنفيذها الأعداء.
وأوضح الوزير المقداد أن مشروع القانون المذكور يأتي ضمن الجهود المبذولة لتحقيق الاستقرار في سورية وتعزيز دورها الفاعل عربيا ودوليا رغم الاجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب التي تفرضها القوى الغربية ضد سورية.
وفي سياق آخر لفت وزير الخارجية والمغتربين إلى أنه لا يمكن تصور الانزعاج الغربي من الانتخابات الرئاسية في سورية والتي انتهت بفوز الدكتور بشار الأسد بمنصب رئيس الجمهورية لأن هذه الانتخابات إنما تجسد الارادة الحية الحقيقية للشعب السوري.
وأكد الوزير المقداد أهمية الانجازات التي حققتها سورية بمواجهة المخططات الغربية وأبرزها انطلاقة الشعب السوري بقلب ملؤه الحب والأمل إلى صناديق الاقتراع ومشاركته بكثافة ووعي كبير بالانتخابات الرئاسية وهذا يمثل أكبر صفعة للقوى الغربية التي تواصل ترويج الدعايات الكاذبة رغم قيام السوريين أمام العالم أجمع بقول كلمته الفصل في المراكز الانتخابية.
وفي تصريح للصحفيين أوضح المقداد أنه قبل الحرب الإرهابية التي شنت على سورية لم يكن أي مواطن عربي يحتاج لتأشيرة دخول إلى سورية ولكن بعد الأحداث الإرهابية التي حصلت واستمرار تدفق الإرهابيين من مختلف أنحاء العالم إلى سورية توجب طلب الحصول على تأشيرة دخول.
وأشار الوزير المقداد إلى أن القانون المتعلق بتصديق الاتفاقية مع سلطنة عمان يعتبر //خطوة ممتازة جدا ومرحب بها// لتسهيل زيارة البلدين من قبل الفئات الواردة في القانون معرباً عن تطلع سورية إلى تعميم هذا الإعفاء المتبادل مع جميع الدول العربية لأنه لا حاجة لأن يقوم أي مواطن عربي بطلب تأشيرة الى سورية علما أن الكثير من الدول العربية لا تمنح تأشيرات دخول للسوريين وهذا لا ينسجم مع علاقات الاخوة مع الدول الشقيقة ولا مع رغبات المواطنين العرب.
وعبر أيضا الوزير المقداد عن أمله بإزالة كل التأشيرات والمعيقات والعودة إلى ما كان الوضع قائما عليه سابقا لأن هذا هو الامر الصحيح مؤكدا أن سورية ستتمكن في النهاية من القضاء على الارهاب كي تنعم مع الاشقاء والاجانب الذين يزورونها بالأمان والطمأنينة.
والسادة الأعضاء الذين تقدموا بمداخلاتهم حول مشروع القانون هم :
محسن غازي-بطرس مرجانة -اسماعيل الحجو - باسم سودان - خليل خليل - وليد الصالح.
كما أحال المجلس عددا من مشاريع القوانين إلى اللجان المختصة لدراستها وإعداد التقارير اللازمة بشأنها.
ثم تابع أعضاء المجلس مداخلاتهم حول الانتخابات الرئاسية حيث أكد عدد منهم أن هذه الانتخابات جاءت لتقرير مستقبل سورية من خلال قول كلمة الحق في وجه الباطل وكانت بمثابة ثورة شعبية ضد قوى الشر والعدوان والطغيان في العالم مبينين أن الاقبال على صناديق الاقتراع داخل سورية وخارجها فاق كل التوقعات وتكلل بالنصر باختيار قائد عظيم هو الدكتور بشار الاسد.
وأعرب بعض الأعضاء عن ثقتهم بأن الانتخابات الرئاسية ستكون مقدمة لتحرير كامل التراب السوري من يد الارهاب وداعميه مبينين أن الولايات المتحدة وحلفاءها حاولوا من خلال الحصار الجائر على سورية خنق الاستحقاق الدستوري الانتخابي لكنهم فشلوا وصعقوا بالطوفان البشري الذي تدفق إلى مراكز الانتخاب.
وفي سياق منفصل أكد عدد من أعضاء المجلس ضرورة تقديم المزيد من الدعم من قبل اللجنة الاقتصادية في مجلس الوزراء لتسويق الحبوب في جميع المحافظات تمهيدا لموسم الحصاد فيما دعا بعضهم للأخذ بالمقترحات التي قدمتها لجنة تسويق الحبوب في محافظة الحسكة للمساهمة في تحقيق الأمن الغذائي.
والسادة الأعضاء الذين تقدموا بمداخلاتهم هم :
معن محمد- عبد الكافي عقدة - مازن أرسلان- ياسر السلامة - محمد جري - محسن غازي - أحمد زيدان- وليد الصالح- يوسف السلامة – مجد أبو زيدان - منذر ابراهيم - حكمت سلاّم - فايز العبدلله - نهى محايري- جيراير رائيسيان - محمود الريس - علاء الدين الحمد - طوني حنا- برهان عبد الوهاب - غادة ابراهيم - فاتن محمد - عبد العزيز العساف- حسين عباس - عيسى وسوف - عبد الرحمن المصري - ياغي علي - مأمون السيد - بسيم الناعمة - علي الجضعان - وائل دالي - محمد حسان النجار- أحمد الفرج- محمد سليمان الأبرش- محمد خير العكام - محمد ربيع قلعه جي - عباس عباس - نبيل طعمة - رامي صالح- بشير غلاونجي- عبد الرحمن الجعفري- سمير حجار- باسم سودان- لوسي اسكه نيان- محمد معاوية شرابي – عبود الشواخ .
وفي نهاية الجلسة شكر السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب السادة أعضاء المجلس على مداخلاتهم ورفع الجلسة إلى الساعة الـ/11/ من ظهر يوم غدا الأربعاء .


عدد المشاهدات: 2088



طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى