مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

أعضاء مجلس الشعب : ضرورة تنفيذ مشروع الحكومة الالكترونية وزير الاتصالات : نهدف لتنفيذ ملف الحكومة الالكترونية وتطوير صناعة البرمجيات والمحتوى الرقمي

الاثنين, 30 أيلول, 2019


برئاسة السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب عقد المجلس جلسته السادسة للدورة العادية الحادية عشرة من الدور التشريعي الثاني والتي ناقش خلالها أداء وعمل وزارة الاتصالات والتقانة والقضايا المتعلقة بعملها.

حيث تركزت مداخلات السادة الأعضاء حول ضرورة زيادة عدد كوادر وزارة الاتصالات وخصوصاً في المناطق الريفية ، وزيادة سرعة الانترنت وأن تتناسب أسعار الخدمات المقدمة مع جودتها وضرورة توسيع عدد بوابات الانترنت وأهمية الاسراع في تنفيذ مشروع الحكومة الالكترونية لما له من فائدة في محاربة الفساد والقضاء على الروتين خدمة للمواطنين.

ودعا عضو مجلس الشعب السيد عبد الله وردي إلى توسيع مشروع الفايبر وتخفيض أسعار الاشتراكات فيه لزيادة عدد المشتركين .
وطالب عضو مجلس الشعب السيد حامد حسن بتوضيح موضوع المشغل الثالث ، وعن كيفية استدراج العروض .
وتساءل عضو مجلس الشعب السيد نضال حميدي عن سبب تردي واقع الاتصالات والارتقاء بآلياتها لينعكس إيجاباً على حياة المواطن وخصوصاً سرعة الانترنت ، وتبيان سبب نجاح المؤسسات الخاصة وتأخر الحكومية عنها .
من جانبه أشار عضو مجلس الشعب السيد طريف قوطرش إلى أن خدمة الانترنت 4G أسعارها لا تتوافق مع جودتها .
وطالب عضو مجلس الشعب السيد فواز نصور بضرورة زيادة العاملين في وزارة الاتصالات بسبب نقص الكوادر وما تتعرض له الخدمات من مشاكل ، وضعف شبكة الانترنت ووضع الحلول العاجلة لها .
كما دعا عضو مجلس الشعب السيد نبيل صالح إلى تأمين انترنت مجاني لذوي الشهداء والجرحى والطلاب لما له من أثر ايجابي على تطوير الفكر والعلوم .
بدوره لفت عضو مجلس الشعب السيد باسل عيسى إلى نقص الكوادر في المراكز الهاتفية في المناطق الريفية وخصوصاً ريف محافظة طرطوس .
وطالب عضو مجلس الشعب السيد أحمد الكزبري بتوضيح أسباب عدم تركيب خطوط الفايبر بحجة دراسة التكاليف ، وسبب تفاوت أسعار الاشتراكات بين مخدمي الانترنت ، وما هو سبب رفع اسعار ترسيم أجهزة الخلوي إلى 75 ألف.
كما تساءل عضو مجلس الشعب السيد عصام نعيم عن سبب كثرة الأعطال في محافظة السويداء بحجة عدم وجود تجهيزات وكوادر ، وضرورة تأمين خطوط هاتف للمنازل الجديدة .
ودعا عضو مجلس الشعب السيد شحادة أبو حامد إلى تأمين شبكة الانترنت إلى مناطق قرى جبل الشيخ وفي منطقة مغر المير والمقروصة ولحد الآن لم يتم إيصال الخدمات لهذه القرى ، وحل مشكلة انقطاع الاتصالات بسبب انقطاع التيار الكهربائي وتأمين الطاقة الكهربائية الشمسية للمراكز .
وطالب عضو مجلس الشعب السيد آلان بكر بتوضيح أين وصلت مشاريع وزارة الاتصالات في محافظة حلب وضرورة تحسين خدمة الانترنت والاتصالات .
وتساءل عضو مجلس الشعب السيد أسامة مصطفى عن امكانية زيادة عدد بوابات الانترنت .
وطالب عضو مجلس الشعب السيد ماهر قاورما بضرورة الاسراع في اعادة خدمة الانترنت والاتصالات في مناطق ريف حماه ، وتوسيع بوابات الانترنت في منطقة محردة ، وترميم مركز محردة الهاتفي بعد تصدعه بسبب العدوان الارهابي عليه .
وتساءل عضو مجلس الشعب السيد سامر شيحا عن سبب نقص بوابات الانترنت في محافظة اللاذقية ، وضرورة احداث مركز هاتف ثاني في مدينة جبلة ، واستبدال الكوابل الهوائية بأرضية نتيجة انقطاع بعضها في الريف .
ودعا عضو مجلس الشعب السيد عدنان سليمان ، إلى إعادة خطوط الانترنت في منطقة الحسكة .
كما طالب عضو مجلس الشعب السيد نشأت الأطرش زيادة عدد العاملين في فرع الاتصالات السويداء بسبب النقص الشديد بالعمال ، وتحسين سرعة الانترنت وتغطية طلبات الهواتف والبوابات المتوقفة في المنطقة الشرقية للسويداء .
وتساءل عضو مجلس الشعب السيد محمد صالح الراعي عن سبب ارتفاع أسعار الاتصالات والانترنت تحديداً وضرورة تخفيضها والاحتساب بالثواني وتركيب خلايا ضوئية في منطقة تلكلخ ، وتحويل الكبلات الهوائية إلى ارضية في ريف حمص .
ودعا عضو مجلس الشعب السيد سمير اسماعيل إلى توضيح أسباب ضعف سرعة الانترنت في العديد من المناطق وخصوصاً في ضاحية قدسيا .
كما دعا عضو مجلس الشعب السيد محمد فواز إلى تفعيل الحكومة الالكترونية وتبيان ماهي المعوقات التي تؤخر إطلاق هذه الحكومة وأين أصبحت البنية التحتية للوزارات وخصوصاً في وزارة المالية .
وطالبت عضو مجلس الشعب السيدة غادة ابراهيم إعادة النظر في خدمة الانترنت وأن تصبح عادلة ومتناسبة مع عدد ساعات الاستهلاك .
وتساءل عضو مجلس الشعب السيد حسين حسون عن سبب النسب المتدنية في خطة التنفيذ لوزارة الاتصالات ، وضرورة معالجة ضعف سرعة الانترنت وزيادة عدد البوابات ، وتفعيل عمل المؤسسة العامة عن الاستشعار عن بعد ، والتوسيع النوعي لخدمات البريد وتوسيع الملاك العددي لمحافظة ريف حلب .
وتساءل عضو مجلس الشعب السيد عبد الحنان المحيمد عن إمكانية تأمين كبلات وقطع صيانة عن طريق النقل الجوي ، كما تساءل عن مشروع وصل الكبل الضوئي من دير الزور إلى الحسكة .
بدوره دعا عضو مجلس الشعب السيد سمير الخطيب إلى توضيح ماهية تشكيل البنية التحتية للحكومة الالكترونية ، لأنه بوابة لمحاربة الفساد والقضاء على الروتين .
وطالب عضو مجلس الشعب السيد أحمد زيتون بضرورة تأمين الاتصالات لقرية وادي النعيم التي تتبع لبلدة الجبة والتي ماتزال محرومة من خطوط الهاتف بسبب عدم وجود اعتماد رغم أنها مأهولة بالسكان .
وتمنى عضو مجلس الشعب السيد سمير حجار على وزارة الاتصالات أن يكون هناك حل لغلاء الخدمات المقدمة من مؤسسة الاتصالات وأن يكون السعر متناسباً مع دخل المواطن متسائلا عن موضوع ضرورة زيادة عدد البوابات.
وتساءل عضو مجلس الشعب السيد جلال درويش عن المشاريع والخطط لاستبدال خطوط الهاتف والانترنت لأحياء حلب الشرقية أين وصلت .
من جانبه دعا عضو مجلس الشعب السيد اسكندر حداد إلى البدء في بناء مركز اتصالات شارع الثورة في اللاذقية وسبب توقف المشروع والمحافظة بحاجة لإنشاء هذا المبنى .
كما طالب عضو مجلس الشعب السيد محمد نزار شرفو بالاسراع في مشروع الحكومة الالكترونية وتطوير النوافذ الواحدة في كل المحافظات لكل الخدمات .
ودعا عضو مجلس الشعب السيد مهران ماضي إلى تحسين جودة خدمة الانترنت وزيادة عدد البوابات في محافظة حمص .
وأثنى عضو مجلس الشعب السيد ريمون هلال على عمل وزارة الاتصالات وتركيب بوابات في منطقة الزبداني .
وطالب عضو مجلس الشعب السيد كمال عياش بضرورة تفعيل مقسم ابطع في محافظة درعا ومعرفة أسباب عدم تشغيل الهواتف فيه .
دعا عضوا مجلس الشعب السيدان فيصل المحمود وأحمد هلال إلى الاطلاع على خطة الوزارة لإعادة تشغيل الهواتف في مناطق ريف ادلب المحرر .

من جانبه طالب عضو مجلس الشعب السيد همام مسوتي نتمنى أن تكون وزارة الاتصالات حاضنة لمشروع الحكومة الالكترونية ، مشيراً أن التأخير فيها يزيد تعقيد هذا المشروع ، مطالباً بخطوات جدية لـتأسيس هذا المشروع ، وضرورة منع اعتداءات شبكات الاتصالات من دول الجوار على الاراضي السورية.
ودعا عضو مجلس الشعب السيد علي الصطوف موضوع احتساب المكالمات الخلوية يوجد به حساب غير دقيق وارتفاع أسعاره بشكل غير منطقي وضرورة احتساب الزمن بالشكل الصحيح ، من سيستثمر المشغل الثالث .

* وفي بداية الجلسة قدم وزير الاتصالات والتقانة السيد المهندس إياد محمد الخطيب عرض وشرح مختصر عن أعمال وزارة الاتصالات والتقانة خلال السنة الحالية ومنها مشروع التوقيع الالكتروني الذي تم اطلاقه في 16 أيلول عام ۲۰۱۹ جرى تنفيذه ووضعه بالخدمة، والتي ستعطي دفع كبير تجاه الانتقال إلى الحكومة الالكترونية في القطر.
نفذت الوزارة توسيع مركز المعطيات Data Center المتوفر لديها بما يحقق أحدث المعايير العالمية ،وذلك بهدف تأمين بيئة عمل مستقرة وآمنة لاستضافة المواقع والتطبيقات والخدمات الإلكترونية لجهات القطاع العام والخاص.
مركز الاستجابة للطوارئ المعلوماتية.CERT هو من المراكز المعلوماتية الهامة التي تعنى بحماية القطر من الهجمات الالكترونية الخارجية عبر شبكة الانترنت، وبعد عدة اجتماعات وافقت الحكومة على تمويل المشروع، وتم البدء حاليا بوضع
المواصفة المالية والفنية اللازمة لتنفيذه .
منظومة قرارات الحجز الاحتياطي التي من خلالها سيتم توفير ورق طباعة ومحابر بقيمة تقديرية 8 مليار ليرة سورية إضافة إلى السرعة بالتنفيذ والدقة ومنع حالات الفساد والتهرب .
منظومة المراسلات الالكترونية منصة وطنية للمعاملات الحكومية الإلكترونية تتضمن نظام إدارة إجراءات العمل والتكامل ونظام إدارة الوثائق والأرشفة ونظام المراسلات المركزي الالكتروني، وتم الانتهاء من تنفيذ المنظومة ووضعها بالخدمة وتم إجراء بعض التجارب على بعض المراسلات بين رئاسة مجلس الوزراء وبعض الوزارات ذات العلاقة .
بوابة الخدمات الحكومية الالكترونية E .Sy تم بناء موقع على الانترنت هدفه تقديم صورة موحدة للخدمات الحكومية بهدف تبسيط وتوحيد طرق الوصول إلى المعلومات والخدمات الحكومية عبر القنوات المختلفة، وهو يتكامل مع ملف الدفع
الالكتروني بحيث يدخل المواطن الراغب بالخدمة على هذه البوابة ومنها يختار الخدمة ويدفع رسومها
ومن المفاصل التي تتبع لوزارة الاتصالات والتقانة أيضا الشركة السورية للاتصالات التي بين وزير الاتصالات أنها نفذت خطة تركيب للهاتف الثابت والانترنت في خطة ۲۰۱۹ كالتالي عدد المشتركين الجدد منذ بداية ۲۰۱۹ حتى تاريخه 133 ألف مشترك جديد ، عدد البوابات المركبة منذ بداية ۲۰۱۹ حتى تاريخه 108 بوابة ، علماً عدد البوابات الكلى تجاوز 1٫6 مليون بوابة ضمن القطر أما عدد المشتركين بالخدمة والمخصصين ببوابة هو 1,446,384 .
كما تم حاليا توريد ۳۲ ألف بوابة والان تم توزيعها على جميع المحافظات السورية حصة حلب منها 4000 بوابة وحصة اللاذقية 3500 بوابة وحصة طرطوس 5600 وحصة حماة 3500 بوابة وريف دمشق 7000 كما تم وضع ۹ درارات دولية بسعة 90 جيجا خلال ۲۰۱۹ لتصبح السعة الكلية ۳۲۰ جيجا للقطر
كاملة وتم إطلاق خدمة Fiber to the home أو خدمة تقديم الانترنت للسرعات العالية عبر الكوابل الضوئية لبيت المشترك في محافظات (دمشق - حلب - حمص - حماة - اللاذقية - السويدا - وبعض المناطق في ريف دمشق) كما أصبح عدد المشتركين فيها على مستوى القطر 500 مشترك وهو رقم خجول مقارنة مع الدول المجاورة نظرا لارتفاع أجور الاشتراك به.
من طرف آخر ونتيجة الإرهاب فقد بلغ عدد المراكز الهاتفية المدمرة وصل إلى 150 مركز هاتفي في المناطق التي تم تحريرها والعدد مرشح للزيادة بعد تحرير الرقة وادلب وشمال حلب بينما هناك حوالي ۱۷۷ مركز هاتفي تحت سيطرة الارهابيين لا نعلم عن حالتهم شيء وقد استطعنا أن نعيد 57 مركز هاتفي إلى الخدمة منذ بداية الحرب على القطر والعدد مرشح للزيادة من خلال إعادة تأهيل التجهيزات المدمرة حيث تمت إعادة تأهيلها وصيانتها وتركيبها مجددا واستثمارها وبالتالي وفرنا المليارات على الدولة من خلال الكوادر البشرية المؤهلة والمدربة .
ولكن في خطة ۲۰۲۰ ستكون خطة مقتصرة على المشاريع التي تنعكس على الانتاج ووفق الامكانات المتاحة منها مشروع توسيع البوابة الدولية الخاصة بالانترنت والكبل البحري الجديد مع قبرص نعمل عليها بجد ولكن العقوبات المفروضة على القطر منعت الشركات من تنفيذ هذا المشروع وهناك بصيص أمل بنهاية العام الحالي بعد ان تم مراسلة عدد من الشركات المهتمة .
كما بين وزير الاتصالات أن السورية للاتصالات تعاني من حرب من نوع اخر هي المكالمات الواردة عبر المنافذ الغير نظامية من دول الجوار الذي يكبدها خسائر كبيرة جدا في القطع وتم اتخاذ عدد من الاجراءات الكفيلة بالحد من هذه
الظاهرة .
كما أشار وزير الاتصالات إلى أن شبكة الانترنت في سورية مصممة وتعمل وفق أحدث المعايير العالمية المعتمدة من الاتحاد الدولي للانترنت وقطاع الاتصالات قطاع آمن ولا خوف عليه.
و بما يخص عمل المؤسسة العامة للبريد بين الخطيب أنها تعاني من مشاكل جمة وكثيرة نتيجة المنافسة التي تتعرض لها من قبل شركات نقل البريد وشركات الشحن الخاصة مشيراً إلى احداث خدمة جديدة هي خدمة السجل العدلي على مستوى مديريات البريد في المحافظات ويتم العمل على خدمة القيود العقارية، اضافة للتوسع في وثيقة غير عامل وخدمة السجل المدني ويجري العمل حاليا على تنفيذ مركز خدمة مواطن في بريد محافظة درعا كما يجري تنفيذ مركز خدمة مواطن في مركز بريد الجميلية في حلب ويجري حاليا استصدار نظام عمالة جديد قادر على المنافسة ضمن السوق المحلية .

• وفي معرض رده على أسئلة السادة أعضاء مجلس الشعب أكد وزير الاتصالات والتقانة المهندس إياد محمد الخطيب على أهمية تطوير توفير خدمات الاتصالات والبريد بجودة عالية وبأسعار معقولة وتنفيذ ملف الحكومة الالكترونية وتطوير صناعة البرمجيات والمحتوى الرقمي وتبسيط الإجراءات والمعاملات الحكومية باستخدام تقنيات الاتصالات والمعلومات.
وبالنسبة لموضوع ضعف اشتراكات خدمة الفايبر بين وزير الاتصالات الحاجة لتجهيزات من خارج القطر وتتعثر بسبب العقوبات وأن الخدمات التي تقدمها وزارة الاتصالات والتقانة تتحكم فيها الجدوى الاقتصادية ، كما أكد وزير الاتصالات ان المشغل الثالث الذي يجري الحديث عنه هو مشغل وطني بامتياز وسيتم الاعلان عنه في الوقت المناسب عندما تكون الاجراءات قد اكتملت وكل ما يشاع على مواقع التواصل الاجتماعي ان الشركات قد بدأت بالتوظيف هي اشاعات الغاية منها التشويش على عمل المشغل الثالث ، واشار الوزير إلى أن الوزارة وضعت خطط محلية ومتوسطة بعيدة المدى لكن هذه الخطط تحتاج الى اعتمادات مالية وهي غير متوفرة حالياً مؤكداً أن الحصار الاقتصادي الجائر هو من يؤخر هذه الخطط .
ولفت الخطيب إلى وجود 150 مركز هاتفي تدمروا بسبب الارهابيين ، مشيراً صعوبة توريد التجهيزات إلى سورية ، وبين أن الوزارة تعمل حالياً على حل مشكلة الاتصالات في وسائل التواصل الاجتماعي ، من جانب آخر بين الخطيب أن الوزارة عملت على تلافي نقص الكوادر الهاتفية في محافظة طرطوس وتم دعمه ب 40 موظف أيضاً زيادة فوق 21 موظف السابقين ، وبالنسبة رفع قيمة التصريح عن الاجهزة الغير مجمركة بين أنها بعد دراسة تتناسب معها ، وعن محافظة السويداء بين أن الوزارة تعمل حالياً على توسيع بوابات الانترنت في السويداء وتم التعاقد لتوسيع هذه الشبكة ، وفي مناطق جبل الشيخ سيتم العمل على تطويرها في خطة عام ، ويعمل حالياً على وضع الطاقة الشمسية لتأمين الكهرباء للمقاسم الهاتفية ، كما بين أن الوزارة تعمل على تأمين هاتف لاسلكي لريف حماه المحرر .
وفيما يتعلق بموضوع الحكومة الالكترونية بين الوزير الخطيب أن مجلس الوزراء قام بتشكيل لجنة تضم وزارة الاتصالات والداخلية والتنمية الادارية والمالية وأن الوزارة قد أنهت ما عليها من البنية الاساسية لعمل الحكومة وأن مشروع الدفع الالكتروني هو ما بقي من هذه البنية .
وفيما يخص موضوع أجور الخدمات أكد الخطيب عدم نية الحكومة لزيادة أسعار الخدمات مؤكداً على استمرارها بالأسعار الحالية .

• حضر الجلسة السيد عبدالله عبدالله وزير الدولة لشؤون مجلس الشعب ، ورفع السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب الجلسة إلى الساعة 12 من ظهر يوم غد الاثنين .

 


عدد المشاهدات: 125

ألبوم الصور:



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى