مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

بيـــان مجلـــس الشـــعب بمناسبة الذكرى 45 لحرب تشرين التحريرية المجيدة عام 1973

السبت, 6 تشرين الأول, 2018


الجمهورية العربية السورية

مجلس الشعب

 

بيـــان مجلـــس الشـــعب

بمناسبة الذكرى 45 لحرب تشرين التحريرية المجيدة عام 1973

 

يحتفل شعبنا اليوم بالذكرى الخامسة والأربعين لحرب تشرين التحريرية المجيدة التي سطر فيها جيشنا العربي السوري أروع صفحات البطولة والمجد حتى غدت هذه الحرب مثالاً ساطعاً عن انتصار ارادة الشعوب في مواجهة القوى التي تحتل أراضيها وتحاول استباحة سيادتها وثرواتها فالقرار التاريخي الذي جسده القائد المؤسس حافظ الأسد في حرب تشرين يعتبر القرار الأكبر والأشجع في تاريخ العرب المعاصر وفي انتزاع زمام المبادرة من يد العدو الصهيوني فغير من خلاله نظرة المجتمع الدولي والعالم إلى سورية والعرب .

خمسة وأربعون عاماً مرت وذكرى الانتصار في تشرين التحرير عام 1973 على العدو الصهيوني ماتزال ماثلة في وجدان السوريين فملاحم النصر على العدو الصهيوني وكسر اسطورته وغطرسته لم تتوقف فصولها وتكرست عبرها وازداد ألقها في حياة أبناء الوطن الذين شهدوا عبر العقود الماضية فصولاً مشرقة من تاريخنا الحديث كتبه الآباء والأبناء على خطى الاجداد مما عزز قوة الوطن ومنعته ليسقط على أعتابه حقد الحاقدين والمعتدين والمتآمرين .

ونحن في مجلس الشعب نؤكد أن ما تتعرض له سورية اليوم من مؤامرات وحرب إرهابية قذرة هو بسبب ثبات مواقفها الوطنية والقومية ولكن المتآمرين نسوا أو تناسوا أن سورية لم تكن يوماً ولن تكون إلا رمزاً للعزة والشموخ والصمود والوحدة الوطنية .

ونشدد في هذه المناسبة أن كل انتصار حققه أبطال الجيش العربي السوري اليوم على التنظيمات الارهابية ورعاتهم وداعميهم يرسخ صلابة هذا الجيش وقوة عقيدته الوطنية وقدرته على اسقاط المؤامرة والقضاء الكامل على الارهاب لتبقى سورية قلعة العروبة الصامدة وتبقى رايتها تعلو في سماء وطن يشمخ خلف قيادة وحكمة وشجاعة السيد الرئيس المفدى بشار الأسد .

إن إرادة الانتصار عند السوريين واعتزازهم بجيشهم العقائدي البطل وتلاحمهم الوطني يكبر ويتعاظم مع عودة الأمن والأمان والاستقرار إلى كل مدينة وقرية وبلدة ومزرعة على امتداد ساحات الوطن وإرادة الحياة تتحول إلى قوة وعزة وعزيمة ومحبة مع عودة كل أسرة إلى منزلها وكل تلميذ إلى مدرسته وكل طالب إلى جامعته إيذاناً بعودة الحياة الطبيعية إلى جميع أرجاء الوطن .

الرحمة والخلود لأرواح شهداء السادس من تشرين وشهداء الوطن الأبرار والشفاء العاجل للجرحى والمصابين .

 

وكل عام وأنتم وسورية المنتصرة وشعبنا الأبي وجيشنا الباسل وقائدنا المفدى السيد الرئيس بشار الأسد بألف خير .

 

دمشق 612018

 

مجلس الشعب

في الجمهورية العربية السورية



عدد المشاهدات: 4323



طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى