مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب والسادة أعضاء مكتب المجلس وأعضاء المجلس وأسرة الفقيد يتقبلون التعازي بوفاة عضو مجلس الشعب المهندس جمال أحمد رابعة

الأربعاء, 29 آب, 2018


تقبل السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب والسادة أعضاء مكتب المجلس وأعضاء المجلس وأسرة الفقيد مساء اليوم الثلاثاء في صالة نقابة الأطباء بدمشق التعازي بوفاة عضو مجلس الشعب المهندس جمال أحمد رابعة الذي وافته المنية يوم الاثنين 6/8/2018 خلال تلقيه العلاج في مدينة كوانزو في جمهورية الصين الشعبية ، حيث تم نقل جثمان الفقيد الى محافظة حُمُّص وجرت هناك مراسم التشييع والعزاء .

وأعرب رئيس المجلس السيد حموده صباغ ومكتب المجلس وأعضاء المجلس وعائلة الفقيد عن شكرهم وامتنانهم لكل الذين قدموا واجب العزاء والمواساة في وفاة عضو المجلس المهندس الأستاذ جمال رابعة من مسؤولين واعلاميين ومواطنين.

وكان في مقدمة المعزين الأمين القطري المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي المهندس هلال الهلال وعدد من السادة أعضاء القيادة القطرية و السيد رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس وعدد من السادة الوزراء وعدد من السادة أعضاء القيادة المركزية للجبهة الوطنية التقدمية.
كما قامت المستشارة الاعلامية والسياسية لرئاسة الجمهورية الدكتورة بثينة شعبان والسيد محمد جهاد اللحام رئيس المحكمة الدستورية العليا وسماحة الشيخ الدكتور احمد بدر الدين حسون المفتي العام للجمهورية - رئيس مجلس الافتاء الأعلى والذي ألقى كلمة في مجلس العزاء والرفيق غسان خلف رئيس الرقابة والتفتيش الحزبي والرفاق أميني وأعضاء قيادة فرعي دمشق وريف دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي وعدد من السادة رؤساء وأعضاء المنظمات الشعبية والنقابات المهنية وعدد من السادة معاوني الوزراء وعدد من المدراء العامين لبعض الجهات العامة وعدد من السادة أعضاء مجلس الشعب من الدورات السابقة وعدد من ضباط الجيش والقوات المسلحة و وزارة الداخليةو أصدقاء الفقيد و حشد من الأخوه المواطنين بتقديم واجب العزاء بالفقيد . 
وفِي نهاية مجلس العزاء وبحضور حشد من أعضاء المجلس قدم رئيس المجلس درع تذكاري باسم مجلس الشعب لابناء الفقيد وأسرته عربون وفاء ومحبة لذكرى الزميل المرحوم .
وشكر رئيس المجلس كل من ساهم وساعد في عملية نقل الجثمان الى ارض الوطن وإتمام مراسم التشيع والدفن والعزاء وتقدم باسمى آيات الشكر والعرفان والامتنان لقائد الوطن المفدى *السيد الرئيس بشار الأسد* الذي اعطانا التوجيهات منذ اللحظات الاولى لتقديم كل ما يلزم من امكانيات لإتمام المراسم اللائقة . 
يشار إلى أن الفقيد من مدينة حمص وهو مهندس ورئيس لجنة الزراعة والموارد المائية متزوج و لديه خمسة اولاد ٣ ذكور و ٢ إناث وهو من مواليد حمص 25/9/1958.
للفقيد الرحمة ولكم من بعده طول البقاء
حفظكم الله ورعاكم من كل مكروه
ودامت سورية بكل خير شعبا وجيشا وقائدا
والرحمة والخلود لشهداء الوطن الابرار .



عدد المشاهدات: 2614

ألبوم الصور:



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى