مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب السوري يستقبل سفير جمهورية أرمينيا أرشاك بولاديان ، بحضور السادة أعضاء جمعية الصداقة البرلمانية السورية الأرمينية

الأربعاء, 1 تشرين الثاني, 2017


استقبل اليوم السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب السيد أرشاك بولاديان سفير جمهورية أرمينيا حيث وصف العلاقات السياسية والاقتصادية والاجتماعية بين الجمهورية العربية السورية والجمهورية الأرمينية بالمتينة وخاصة بين الشعبين وخاصة ان الارمن جزء اصيل من المجتمع والنسيج الوطني السوري.

مؤكداً على أهمية العلاقات بين السوريين والأرمن المتجذرة والتاريخية والأخوة المشتركة وكان لهم دور فاعل في مجلس الشعب السوري على كافة الاصعدة ، كما كان لهم دور عبر العقود الماضية ومساهماتهم في الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية وغيرها من ميادين الحياة في سورية كما أشار الى الكثير من الارمن كانوا أعضاء في مجلس الشعب السوري .

وأثنى السيد رئيس مجلس الشعب على مواقف الحكومة الارمينية في وقوفها إلى جانب الحق السوري وفي مواجهة الإرهاب الظلامي حيث أن العلاقات المشتركة بشكل رسمي تمتد لأكثر من 25 عام ، وأكد أن ارادة السوريين وتصميم جيش سورية قيادة وشعباً وعلى رأسها السيد الرئيس بشار الاسد ساهم في اسقاط المؤامرة والتصدي لها ، وأكد السيد حموده صباغ أن سورية تعيش اليوم في خواتيم الحرب التي تشن على الوطن وستشهد الايام القادمة إعلان النصر النهائي وتعيش سورية في مرحلة جديدة داعياً الارمينيين الى المساهمة ان يكون لهم دورا فاعلا في مرحلة إعادة البناء .

وبالنسبة للعلاقات المشتركة بين مجلس الشعب السوري والبرلمان الأرميني أشار السيد رئيس مجلس إلى ضرورة تفعيل الدبلوماسية البرلمانية عبر الجمعية البرلمانية السورية الارمينية التي باتت بند ثابت في اعمال الاتحاد البرلماني الدولي ورفع وتيرة العلاقات من حيث تبادل الزيارات مثنياً على دور الدكتورة نورا أريسيان رئيسة جمعية الصداقة في تطوير العلاقات الدبلوماسية .

بدورها أوضحت الدكتورة نورا أريسيان رئيسة جمعية الصداقة البرلمانية السورية الأرمنية أهمية التواصل المستمر بين جمعيات الصداقة في مجلس الشعب السوري والبرلمان الأرميني مما يعود بالفائدة على العلاقات بين البلدين .

من جانبه أكد السفير الأرميني بدمشق البرفسور أرشاك بولاديان على أهمية تطوير العلاقات الدبلوماسية وخاصة على الصعيد الامني واعادة الاعمار مستقبلا في سورية .
وأوضح السفير أن الحكومة الارمينية بالرغم من ذلك اتخذت مواقف داعمة لسورية خلال الازمة ودليل ذلك استمرار التواصل مع السوريين عبر القنوات الدبلوماسية وتقديم المساعدات لسورية بالتعاون مع الدول الصديقة كما ثمن السفير الأرميني المنجزات العسكرية للجيش العربي السورية الاخيرة ودحرها لتنظيم داعش الارهابي .
وأشار البرفسور أرشاك بولاديان أن مسيرة العلاقات تستند إلى أسس الاحترام المتبادل بين البلدين والشعبين الصديقين وتجذرت عبر عقود طويلة من الزمن عززها التعاون وفق مصالح مشتركة سعى البلدان إلى تطويرها منذ إعلان استقلال أرمينيا في ال21 من أيلول عام 1991 ، وأن احترام سيادة الدول وعدم التدخل في شؤونها الداخلية وصون وحفظ السلم والأمن الدوليين كانت سمة العلاقات الثنائية بين سورية وأرمينيا على مدى السنوات الماضية بدءا من إقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما عام 1992 التي كرستها الصداقة التاريخية العميقة وشملت جميع نواحي الحياة.‏

واعتبر بولاديان أن «استمرار عمل المؤسسات الدبلوماسية الأرمينية في سورية دليل على وقوف بلاده إلى جانبها» مشيرا إلى المساعدات الإنسانية التي أرسلتها بلاده لدعم صمود الشعب السوري والمساهمة في تخفيف معاناته.‏

ومن ناحية إعادة الإعمار في سورية أبدى السفير الأرميني رغبة بلاده في «المساهمة بإعادة إعمار سورية انطلاقا من علاقات الأخوة التاريخية بين البلدين» لافتاً إلى أن وزير الثقافة الأرميني «قدم مشروعا لترميم مدينة تدمر التاريخية» التي تضررت نتيجة الاعتداءات الإرهابية كما تتم دراسة مشاريع ومقترحات أخرى.‏

وعن المجال التعليمي بين السفير بولاديان أن هنالك برنامج تنفيذي تعليمي يختص بالتعليم العالي من خلال اتفاقية بين البلدين ولا يزال يتم العمل فيه حتى يومنا هذا حيث يتم تبادل البعثات الطلابية إما لدراسة اللغة العربية في سورية أو لمتابعة السوريين دراساتهم العليا في الجامعات الأرمينية.‏
كما أكد السفير بولاديان على أن العلاقات بين الشعب الأرميني وشعوب بلاد الشام تعود إلى ما يزيد عن 2000 عام ساهم خلالها الأرمن بثقافة المنطقة وازدهارها التجاري مشيراً إلى أن العديد من الأرمن اشتهروا في مراحل تاريخية لاحقة باتحادهم مع أبناء المنطقة في نضالهم ضد العثمانيين وتأييدهم طموحات التحرر والاستقلال الوطني عن السلطنة العثمانية .‏

لمتابعة التقرير التلفزيوني :



عدد المشاهدات: 5676

ألبوم الصور:



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى