مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

رئيسة مجلس الشعب السوري تلتقي مستشار قائد الثورة الإيرانية في طهران

الأربعاء, 22 شباط, 2017


أكدت الدكتورة هدية عباس رئيسة مجلس الشعب خلال لقائها مستشار قائد الثورة الإسلامية في إيران للشؤون الدولية على أكبر ولايتي أن مشاركة سورية في أعمال المؤتمر الدولي السادس لدعم الانتفاضة الفلسطينية في طهران تتزامن مع إنجازات ميدانية وسياسية مهمة حققتها سورية وإيران والمقاومة وروسيا تسير لمصلحة الشعب السوري وتشكل نجاحا للاستراتيجية المشتركة بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد وقائد الثورة الإسلامية في إيران الإمام السيد على الخامنئي.ونقلت عباس خلال اللقاء تحيات وتقدير الشعب السوري والسيد الرئيس بشار الأسد إلى الإمام السيد علي الخامنئي لدعم سورية في جميع المجالات وتعزيز صمودها في مواجهة المخطط الإرهابي التكفيري وداعميه.وأضافت عباس “لا شك أن احتضان الجمهورية الإسلامية الإيرانية للمؤتمر الدولي السادس لدعم الانتفاضة الفلسطينية سيساهم في إعادة هذه القضية إلى دائرة اهتمام العالم الإسلامي في ظل سعي الكيان الصهيوني وداعميه في الولايات المتحدة والغرب إلى تصفية هذه القضية وخدمة أهداف الكيان الصهيوني العدوانية والتوسعية”.وتابعت عباس خلال اللقاء الذي حضره السفير السوري في طهران الدكتور عدنان محمود “اليوم الوضع في سورية يسير باتجاه الأفضل ميدانيا وسياسيا ونستطيع القول إننا بفضل التضحيات المشتركة والصمود والثبات لجبهة المقاومة وأصدقائها أصبحنا في مرحلة جيدة على صعيد إفشال أهداف المخطط الإرهابي العدواني ضد سورية وجبهة المقاومة كاملا” مشيرة إلى أنه إلى “جانب تحرير المزيد من المناطق من الإرهابيين هناك خطوات واسعة في مجال المصالحات المحلية في مختلف المناطق في سورية بالإضافة إلى مشاركتنا في اجتماع أستانا حيث كان لوجود إيران دور مهم في فتح مسار جديد للحوار السوري السوري رغم عدم ثقتنا بالموقف التركي الذي ما زال يدعم الإرهاب في سورية ويعتدي على سيادة الأراضي السورية”.بدوره أكد ولايتي استمرار دعم إيران لسورية في محاربة الإرهاب حتى تحقيق النصر وعودة الأمن والاستقرار إليها.وقال ولايتي إن “العلاقات السورية الإيرانية علاقات استراتيجية وقوية وإن إيران مستمرة في دعمها لسورية في مختلف المجالات ولن تتردد لحظة واحدة في هذا المجال” مضيفا “سياستنا المبدئية واستراتيجيتنا مستمرة في مواصلة هذا الدعم لسورية الشقيقة”.

وتابع ولايتي “سورية تحقق كل يوم انتصارات ميدانية جديدة في حين أن الإرهابيين يخسرون مواقعهم حيث كان تحرير حلب نقطة انعطاف مهمة جعلتهم وداعميهم يعيشون الخيبة والتخبط والارتباك والتقهقر وذلك نتيجة صمود وشجاعة الشعب السوري وسيادة الرئيس بشار الأسد” مؤكدا على حفظ وحدة الأراضي السورية وعودة المهجرين وتحرير جميع أراضي سورية من الإرهاب.

وفي تصريحات صحفية مشتركة عقب اللقاء جدد ولايتي استمرار إيران في دعمها لسورية حتى تحقيق النصر الكامل على الإرهاب والإرهابيين موضحا أن “من يكيلون الاتهامات لإيران وسورية وحلفائهما هم من أوجدوا الإرهاب ودعموه والجميع يعرف إن من أوجد الإرهاب هم أمريكا والكيان الصهيوني والرجعية العربية وتركيا”.



عدد المشاهدات: 3832



طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى