مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

جلالي وعبد اللهيان خلال لقائهما عباس: الحل في سورية سياسي وإيران مستمرة بدعم الشعب السوري وحكومته

الخميس, 29 أيلول, 2016


أكدت رئيسة مجلس الشعب الدكتورة هدية عباس أن سورية تخوض حربا ضد الإرهاب التكفيري وأن الانتصار على الإرهاب بات قريبا.

ونوهت عباس خلال لقائها في طهران اليوم رئيس مركز الأبحاث في مجلس الشورى الإيراني كاظم جلالي بدعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية حكومة وشعبا لسورية في مكافحة الإرهاب .

وأشارت عباس إلى أن المصالحات المحلية في سورية مستمرة مؤكدة أن التطورات التي تشهدها الأوضاع في سورية تشير إلى أن الانتصار على الإرهاب بات قريبا.

ولفتت عباس إلى أهمية المساعدة في نقل تجارب إيران لتأسيس مركز للأبحاث في مجلس الشعب السوري مبينة “حاجة سورية الى تعزيز الجانب البحثي البرلماني في مرحلة إعادة الإعمار”.

من جانبه أوضح جلالي أن المنطقة تعاني اليوم من الاضطراب الأمني بسبب التنظيمات الإرهابية وأن الخروج من هذا الوضع يتطلب التعاون بين دول المنطقة بعيدا عن تدخل الدول الاجنبية مشيرا الى الضغوط الكبيرة التي مورست على الحكومة والشعب في سورية.

وأشار جلالي إلى أن تدخل بعض الدول ودعمها التنظيمات الإرهابية أدى إلى استمرارها في ارتكاب جرائمها مبينا ان الإرهابيين يشكلون اليوم المعضلة الرئيسية للمنطقة والعالم وان محاربتهم تتطلب عزما وإرادة جادة من الدول في التصدي الصادق لهذه الظاهرة المشؤومة.

وتطرق رئيس مركز ابحاث مجلس الشورى الى الانتصارات التي حققها الجيش السوري في مواجهة الإرهابيين مؤكدا أن إيران مستمرة في دعمها للشعب السوري وحكومته الشرعية وانه يجب إنهاء الازمة السورية عبر المسار السياسي.3

من جهة أخرى بحثت الدكتورة عباس مع المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإسلامي في إيران الدكتور حسين أمير عبد اللهيان بحضور السفير السوري في طهران الدكتور عدنان محمود الوضع في سورية والتعاون البرلماني بين البلدين بما فيه تشكيل مجموعة الصداقة البرلمانية.

وأكدت عباس أن تشكيل المجموعة مؤءشر على عمق العلاقات السورية الإيرانية مشيرة إلى أنها “ستبدا اعمالها قريبا في دمشق”.

من جانبه أشار عبد اللهيان الى اهمية التعاون والتنسيق في المجال البرلماني على الصعيد الثنائي والدولي لافتا إلى الضغوط التي تمارسها أميركا لتحقيق اهدافها في سورية.

وأكد عبد اللهيان أن بلاده “لن تسمح باجراء مفاوضات مع أمريكا حول المنطقة وسورية لان تاريخ الثورة في إيران والتاريخ المعاصر اثبتا أنه لا يمكن الثقة ابدا بوعود الساسة الأمريكيين”.



عدد المشاهدات: 5108



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى