مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية لقاءات ومؤتمرات 

محمد فواز ضيف الدستور المصرية

الجمعة, 24 نيسان, 2020


قال عضو مجلس الشعب السوري محمد فواز، إن هدف الاحتلال التركي العثماني من التغيير الديمجرافي للشمال السوري واغتصاب المنازل من أصحابها وإعطائها لمرتزقته من السوريين وغيرهم، يعهدف لخلق مشكلة اجتماعية في سوريا يمكن أن تمتد لعدة عقود.

 


وقال عضو مجلس الشعب السوري في تصريحات خاصة لـ"الدستور"، إنه بالإضافة لذلك يسعى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لإحلال الموالين له في القرى الحدودية ومدينة عفرين بدلًا من سكانها الأصليين التاريخيين من عرب وكرد وآشوريين وغيرهم من النسيج السوري، زعمًا منها بأنها تحافظ على أمنها الوطني التركي.
 

وأكد فواز، أن هذا الأمر سينعكس سلبا على تركيا حيث ستبقى هذه المنطقة منطقة قابلة للاتنفجار وذلك بأن يعود إليها أهلها بدلًا عن المرتزقة الغزاة وهذا لن يطول كثيرًا بسبب تصدي الشرفاء السوريين والجيش العربي السوري لهذه المخططات.

يذكر أن المرصد السوري لحقوق الإنسان كشف في تقرير سابق أول أمس عن تهجير أردوغان لسكان عشرات القرى شمالي سوريا بجانب مناطق أخرى واستبدالهم بالمقاتلين التابعين له وعوائلهم من أجل تغير التركيبة السكانية.



عدد المشاهدات: 549

طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى