مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية تقارير صحفية 

أهم العناوين الصادرة في المواقع والصحف المحلية والعربية والدولية-29-8-2018

الأربعاء, 29 آب, 2018


النشرة

الأربعاء, 29-08-2018

واشنطن ودول معادية على قائمة مدعوي دي ميستورا إلى «جنيف» والضامنة تجتمع مجدداً في تبريز … دمشق: أي عدوان ضد سورية تهديد للسلم والأمن الدوليين ودعم للإرهاب

| الوطن- وكالات- حضر ملف العدوان الأميركي الغربي المحتمل على طاولة مجلس الأمن أمس، وقدمت دمشق أول موقف رسمي من الأنباء التي كانت كشفتها موسكو قبل أيام.

وخلال جلسة الأمس التي عقدت بطلب روسي لمناقشة الوضع في سورية، أكد مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري، أن أي عدوان قد تشنه الدول المشغلة للتنظيمات الإرهابية ضد سورية، سيكون عدواناً على بلد عضو في الأمم المتحدة، وعلى السلم والأمن الإقليميين والدوليين ودعماً للإرهاب، محذراً المعتدين من أنه «على الباغي ستدور الدوائر».

وأشار الجعفري إلى أن بعض الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن تستمر في سياسة المكابرة على الخطأ، فبدلاً من الإقرار بالذنب وتحمل المسؤولية السياسية والقانونية عن شن حرب إرهابية على سورية وعوضا عن تصحيح السياسات الكارثية التي انتهجتها هذه الحكومات تجاه سورية، فإنها تمعن في عدوانها من خلال استخدام راياتها السوداء وخوذها البيضاء في التحضير الآن لمسرحيات دموية جديدة.

من جانبه، قال المندوب الدائم لروسيا، فاسيلي نيبينزيا، في كلمة ألقاها خلال الجلسة: «القوات المسلحة السورية لا تملك أسلحة كيميائية ولا خططا لاستخدامها، في المقابل، بإمكان الدول الأخرى، أن تعلن عن حدوث ذلك وبدء الغارات».

وأوضح نيبينزيا، أن «وجود هذه المخططات القذرة أمر واضح»، مضيفاً: «ننصحكم بإلحاح بالامتناع عن ذلك، فتنفيذها سيوجه ضربة للتسوية ولن يخدم إلا المسلحين الذين تذودون عنهم».

التحركات السورية الروسية في مجلس الأمن، رافقها تحرك أممي على خط مشاورات جنيف، الذي حدد موعدها في 14 من أيلول القادم، وقالت رئيسة المركز الصحفي لمكتب الأمم المتحدة في جنيف، ألسارندا فيلوتشي، إن المبعوث الأممي الخاص إلى سورية ستيفان دي ميستورا، دعا كلا من مصر وفرنسا وألمانيا والأردن والسعودية وبريطانيا والولايات المتحدة لإجراء مشاورات مشتركة في جنيف في الـ14 من أيلول القادم وهي دول في معظمها معادية لسورية.

وبينت فيلوتشي، أن المبعوث الخاص «ينوي استخدام هذه الفرصة لمناقشة تحريك العملية السياسية، بما في ذلك الجهود الأممية لتشكيل اللجنة الدستورية (لجنة مناقشة الدستور الحالي) مع كبار ممثلي هذه الدول».

من جهته أكد مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية، أن الولايات المتحدة ستشارك في المفاوضات حول سورية، في جنيف الشهر المقبل، وسيمثل الولايات المتحدة بحسب «رويترز»، مبعوثها الخاص الجديد لشؤون سورية، جيمس جيفري، وكذلك المبعوث الخاص جويل رايبورن.

بموازاة ذلك، تستضيف مدينة تبريز مركز محافظة اذربيجان الشرقية شمال غرب إيران، القمة الثلاثية المقررة بين رؤساء إيران وروسيا وتركيا في 7 أيلول المقبل، بحسب تصريحات لمحافظ اذربيجان الشرقية الذي أوضح أن القمة ستتناول التطورات الجارية في سورية.

السيدة أسماء الأسد تزور «منارة قطنا» بريف دمشق

| الوطن- زارت السيدة أسماء الأسد أمس «منارة قطنا» بريف دمشق، التي تقدم خدماتها لعدد كبير من سكان المنطقة والمناطق المحيطة بها، من عائلات وأطفال وسكان ومهجرين.

وحضرت السيدة أسماء بحسب ما نشرت «الصفحة الرسمية لرئاسة الجمهورية»، إحدى ورشات العمل التي تساهم فيها المنارة بتقديم مختلف أنواع الدعم للأهالي والعائلات عبر تحسين ظروفهم المحيطة، وحل المشكلات التي يمكن أن يتعرضوا لها.

وأشارت «الصفحة الرئاسية» إلى أن «منارة قطنا» المجتمعية التي افتتحت في عام 2016، تساهم حالياً في تنمية القدرات الفكرية والمعيشية لأهالي المنطقة، وتقوم بتقديم الاستشارات القانونية والدعم النفسي لعدد من السكان والمهجرين في مختلف القرى والبلدات المجاورة لها، وهي إحدى المنارات الـ24 التي تنتشر في عدد من المحافظات السورية، وتسعى لتقديم الدعم للمجتمع المحلي.

واستقطبت المنارة حتى منتصف هذا العام نحو 110 بالمئة من عدد المستفيدين الذين كانت تخطط لاستقبالهم في 2018، والبالغ 45 ألفاً، وكان لها دور هام في مساعدة أهالي قرى وبلدات عدة محيطة، يضم بعضها تجمعات لمهجرين من محافظة القنيطرة جاؤوا إليها هربا من بطش الإرهاب، ونجحت في خلق علاقات تشابكية جيدة مع الجهات الحكومية والأهلية المتواجدة على الأرض لتعزيز نشاطاتها التنموية عموماً.

المقداد: ربط المساعدات الإنسانية بشروط أخرى أمر غير مقبول

| الوطن- وكالات- اعتبر نائب وزير الخارجية والمغتربين فيصل المقداد، أن ربط المساعدات الإنسانية بشروط أخرى أمر غير مقبول.

وخلال استقباله أمس نائب وزير الخارجية البولندي إنجيه بابيش، أشار المقداد إلى أن الغاية من الزيارة مناقشة مشروع محدد حول عودة المهجرين السوريين إلى بلدهم.

ورحب المقداد بالوفد البولندي، وهو الأول الذي يزور سورية على هذا المستوى منذ سبع سنوات، ولفت إلى أن المبادرة البولندية تتلخص ببناء سكن في مكان تختاره الدولة السورية لما يزيد على 100 عائلة سورية تعيش في لبنان، وتتحمل بولندا نفقات البناء، فيما تتحمل الدولة السورية نفقات التشغيل والتعليم والمرافق الصحية التي سيتم بناؤها.

بدوره أكد بابيش أن بلاده وقفت منذ البداية ضد خطة إعادة توطين اللاجئين السوريين داخل الاتحاد الأوروبي، وأشار إلى أن الوفد حصل على المعلومات اللازمة للتقدم بالمشروع.

في السياق، التقى المقداد أيضاً وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لتنسيق المساعدات الإنسانية مارك لوكوك، واستعرض معه سبل تعزيز التعاون بين سورية والأمم المتحدة في المجال الإنساني، بحسب مصدر في بعثة الأمم المتحدة بدمشق تحدث لـ«الوطن».

وأكد المقداد خلال اللقاء، أن التطورات الإيجابية التي شهدتها سورية في الآونة الأخيرة، تفسح المجال أمام منظمات الأمم المتحدة للقيام بدورها في تلبية الاحتياجات الإنسانية بشكل أكثر فعالية.

بدوره بين لوكوك، أن الأمم المتحدة تتطلع إلى العمل بشكل مشترك مع الدولة السورية على تقييم الاحتياجات والعمل على تلبيتها.

يانسن: السويديون لا يعلمون حقيقة الأحداث في سورية

| وكالات- اعتبر رئيس مجلس الشعب حمودة صباغ خلال لقائه أمس وفداً سويدياً برئاسة عضو البرلمان ميكاييل يانسن، أن الأولويات في سورية تتمثل بالقضاء نهائياً على كل البؤر الإرهابية فيها، وتعزيز المصالحة المحلية، وعودة الأهالي المهجرين إلى مدنهم وقراهم والبدء بإعادة الإعمار والبناء.

وأشار الصباغ إلى أن الولايات المتحدة والدول الغربية التي تفرض إجراءات اقتصادية قسرية أحادية الجانب، هي نفسها التي تواصل نشر الإشاعات وفبركة المسرحيات، تمهيداً لشن عدوان جديد على سورية.

من جانبه أكد يانسن، على أهمية تطبيق القانون الدولي وضرورة عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، وقال: «إن الإعلام السويدي هو صدى للإعلام الأميركي، ومعظم الشعب السويدي لا يعلم حقيقة الأحداث».

طهران: مستشارونا باقون في سورية

| وكالات- جدد الملحق العسكري الإيراني في دمشق العميد أبو القاسم علي نجاد، تأكيده أن استمرار وجود المستشارين العسكريين الإيرانيين في سورية هو أحد بنود الاتفاقية الدفاعية والتقنية بين طهران ودمشق.

وقال: «إن الاتفاقية الدفاعية بين إيران وسورية تم توقيعها تماشياً مع إرادة قادة البلدين لتوسيع وتعزيز العلاقات الثنائية».

وأشار إلى أن تطوير وتوطيد العلاقات الدفاعية بين طهران ودمشق يسهم في تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة، مضيفاً: إنه خلال هذه الحرب التي اندلعت منذ نحو 8 سنوات في سورية، تضررت مصانع وزارة الدفاع فيها، وأن بلاده ستساعد في إعادة بناء هذه المصانع، موضحاً أن الاتفاقية التي وقعها وزيرا دفاع البلدين، جرى تنفيذها منذ يوم توقيعها.

واشنطن تعتزم المشاركة في مباحثات جنيف حول سوريا

وكالة تسنيم - أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية إن الولايات المتحدة تعتزم المشاركة في مباحثات جنيف حول سوريا، مشيرة إلى أن المبعوث الخاص، ونائب مساعد وزير الخارجية حول سوريا، سيترأسان الوفد.

وقال ممثل الخارجية الأمريكية لوكالة "سبوتنيك" اليوم الثلاثاء:

"قبلت الولايات المتحدة دعوة المبعوث الأممي الخاص لدى سوريا، ستافان دي ميستورا، للمشاركة في محادثات جنيف في 14 سبتمبر/ أيلول، وسيمثل الولايات المتحدة، الممثل الخاص للحوار السوري، السفير جيمس جيفري، وكذلك المبعوث الخاص لدى سوريا مساعد وزير الخارجية، جويل ريبر".

وأضاف ممثل الخارجية الأمريكية:

 "إننا ما زلنا في حوار مع الأمم المتحدة والأطراف الأخرى، بما في ذلك روسيا، لدعم كل الجهود الممكنة لدفع العملية السياسية، على النحو المطلوب في قرار مجلس الأمن رقم 2254".

يذكر أن الولايات المتحدة تحتل اراضي سوريّة وتقتل المدنيين تحت ذريعة محاربة تنظيم "داعش" الإرهابي.

روسيا: مسلحون في إدلب حصلوا على شحنة كبيرة من المواد السامة لفبركة هجوم كيميائي

تلفزيون الجديد - أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن المسلحين في محافظة إدلب حصلوا على شحنة كبيرة من المواد السامة تم إيصالها برفقة عناصر من "الخوذ البيضاء" لتنفيذ فبركة هجوم كيميائي، بحسب ما نقلت عنها صفحة "الاعلام الحربي المركزي".

وقالت الوزارة، في بيان صحفي أصدره مدير مركز مصالحة الأطراف المتناحرة في سوريا اللواء ألكسي تسيغانكوف، إن الجانب الروسي تلقى معلومات من مصادر مستقلة عدة في محافظة إدلب مفادها أنه "تم إيصال شحنة كبيرة من المواد السامة بواسطة شاحنتين ثقيلتين إلى بلدة سراقب".وأوضحت الدفاع الروسية أن "المواد السامة جرى نقلها، وبرفقة 8 عناصر من منظمة الخوذ البيضاء، إلى مستودع يستخدم من قبل مسلحي تنظيم أحرار الشام لتخزين الأسلحة مع وقود وزيوت تشحيم"، لافتة إلى أن "الشحنة استقبلها قياديان رفيعان في هذه الجماعة المسلحة غير الشرعية".

وأشارت الوزارة إلى أن "جزءا من الشحنة تم نقلها لاحقا في براميل بلاستيكية لم تكن عليها أي علامات إلى موقع آخر لتمركز المسلحين جنوب محافظة إدلب من أجل فبركة هجوم بأسلحة كيميائية بغرض توجيه اتهامات بعد ذلك للقوات الحكومية باستخدام مواد سامة ضد السكان المحليين".

روسيا تعزز قواتها البحرية قبالة الساحل السوري

تلفزيون روسيا اليوم - أظهر تحليل لحركة الملاحة البحرية أنّ روسيا أرسلت عدة فرقاطات إلى البحر المتوسط عبر مضيق البوسفور، وذلك في إطار ما وصفته صحيفة روسية، الثلاثاء، بأنّه أكبر حشد للبحرية منذ تدخل روسيا في الصراع السوري في 2015، بحسب وكالة "رويترز".

وتأتي التعزيزات في وقت من المعتقد فيه أنّ الرئيس السوري بشار الأسد يدرس شنّ هجوم على إدلب، آخر منطقة كبيرة تسيطر عليها المعارضة المسلحة في الشمال.

واتهمت روسيا الولايات المتحدة بحشد قواتها في الشرق الأوسط استعداداً لتوجيه ضربة محتملة لقوات الحكومة السورية.

وأظهرت صور أنّ الفرقاطتين الأميرال جريجوروفيتش والأميرال إيسن أبحرتا عبر البوسفور صوب البحر المتوسط يوم السبت.

ويوم الاثنين، جرى تصوير الفرقاطة بيتليفي وسفينة الإنزال نيكولاي فيلتشينكوف وهما تبحران عبر المضيق التركي الذي يربط بين البحرين الأسود والأبيض. وكانت سفينة الصواريخ فيشني فولوتشيك قد مرت عبر المضيق في وقت سابق هذا الشهر.

وذكرت صحيفة "إزفيستيا" أنّ روسيا حشدت أكبر وجود عسكري بحري لها في البحر المتوسط منذ أن تدخلت في سوريا في 2015.

وقالت إنّ القوة الروسية تضم عشر سفن معظمها مسلحة بصواريخ كروز من طراز كاليبر بعيد المدى، مشيرةً الى أنّ المزيد في الطريق وأنّه تم إرسال غواصتين أيضاً.

أخبـار ســورية قصيرة..!!

محطة أخبار سورية ..

  • أكد مصدر أردني مطلع أن المملكة حريصة على فتح الحدود مع سورية بعد التوافق على ترتيبات معينة حول الآليات التي يجب اعتمادها من الجانبين بعد فتح الحدود. وألمح المصدر، لصحيفة الغد الأردنية، إلى أن هناك مساعي جادة في الأردن للوصول إلى هذه الترتيبات، إلا أنه لم يحدد طبيعتها ولم يوضح متى يمكن التوصل إليها.
  • أعلن رئيس بلدية داريا بريف دمشق مروان عبيد، أمس، عن عودة 5000 شخص إلى منازلهم، في المدينة بعد إعادة الخدمات إليها، وتنظيفها من مخلفات الإرهاب والألغام والعبوات الناسفة، وفقاً لروسيا اليوم.
  • سلّم مسلحون من تشكيلات غير شرعية في جنوب غرب سورية، أكثر من 230 قطعة سلاح و11 طنا من الذخائر، حسبما أعلن رئيس مركز المصالحة الروسي.
  • تحت عنوان: سورية: تحوّلات البرجوازية في نصف قرن، كتب زياد غصن مقالاً لافتاَ في صحيفة الأخبار أضاء فيه على تحوّلات البرجوازية في سورية في نصف قرن.

ومما قاله غصن: حدثان كانا قاسيين على مستقبل «البرجوازية» السورية خلال نصف قرن من الزمن، الأول تمثل في إجراءات التأميم الصارمة التي أعقبت صعود حزب البعث إلى السلطة في العام 1963، والثاني كان مع دخول البلاد في أزمة مدمّرة، بدأت في العام 2011 وتعمقت أكثر بعد منتصف العام 2012، فضلاً عن تغلغل ظاهرة الفساد الحاضرة في السنوات الماضية. وأضاف أنه عقب كل تحوّل، كانت هناك طبقة «برجوازية» جديدة تتشكل على «أنقاض» الطبقة «البرجوازية العريقة». طبقة راكمت ثرواتها وأملاكها من تحالفها مع المسؤولين الفاسدين وأصحاب النفوذ، ومن استغلالها واستثمارها للظروف والأوضاع الاقتصادية الجديدة، فكان أن تسيّد المشهد الاقتصادي عائلات لم يسمع السوريون بحضورها الصناعي والتجاري من قبل....

هل ستفلح الجهود الروسية بالتقريب بين مصر وسوريا؟

تلفزيون العالم - أكدت بعض المصادر الإعلامية وجود مساع روسية لعقد لقاء بين الرئيسين المصري عبدالفتاح السيسي والسوري بشار الاسد.

التحلیل:

- رغم أن قطع العلاقات بين مصر وسوريا يعود إلى ماقبل تولي الرئيس السيسي الحكم في مصر، لكن مسايرة القاهرة مع الرياض خلال فترة حكم السيسي في الأعوام الأخيرة لم تغب دوماً عن أعين الرئيس الأسد.

- الآن وحيث تتجه الأوضاع في سوريا نحو الاستقرار تسعى دول المنطقة وليست مصر وحدها إلى استئناف العلاقات مع العربية السورية، حيث بلغ هذا التوجه إلى حد أن بعض المصادر الإعلامية كشفت عن رغبة الإمارات بإعادة فتح سفارتها بدمشق، وقالت إن بن زايد يبذل رغبة وجهوداً بهذا الشأن.

- بغض النظر عن 70 ألف سوري نزحوا إلى مصر خلال سنين الحرب والذين باتوا يثيرون قلق السيسي من بقاءهم في مصر يبدو أن الجهود الروسية للتقريب بين مصر وسوريا سوف تتكلل بالنجاح، شريطة ألا تحول التدخلات السعودية دون ذلك. فمن المنظار الروسي والسوري قد يشكل الثقل الذي تمتلكه مصر في العالم العربي سبيلاً إلى عودة سوريا إلى الجامعة العربية.. وهذا يعني أن الكثير من البلدان العربية لم تكن وليست راضية بالطرد الظالم لسوريا من الجامعة، وأنها رضخت لذلك تحت وطأة الضغوط الخارجية فقط.

 



عدد المشاهدات: 1053



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى