مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية تقارير صحفية 

أهم العناوين الصادرة في المواقع والصحف المحلية والعربية والدولية9-7-2018

الاثنين, 9 تموز, 2018


النشرة

الاثنين, 09-07-2018

الأردن يتحدث عن أهمية استقرار حدوده مع سورية! … طهران لن تسحب مستشاريها وعدوان على «التيفور»

| الوطن – وكالات- مع إغلاق الجيش السوري لأحد أكبر منافذ تمرير الإرهابيين والسلاح، قُلبت الموازين والمواقف، وسجلت الساعات الماضية تغيراً في بوصلة التصريحات الأردنية، وصلت حدود الإشادة بالإنجاز السوري، والمطالبة بضبط كامل للحدود، ومنع تسلل الإرهابيين الذين طالما دعمهم الأردن وقدم كل ما يلزم لهم لتدمير الجنوب وإراقة دماء السوريين.

قائد المنطقة الشمالية الأردنية خالد المساعيد اعتبر في تصريح نقله موقع «روسيا اليوم»، أن سيطرة الجيش العربي السوري على الحدود مع بلاده، سينعكس إيجاباً على البلدين من الناحيتين الأمنية والاقتصادية.

وكشف المساعيد أن «القوات الأردنية بتجهيزاتها وأسلحتها الحديثة، وقوتها الجوية سريعة الإجابة قادرة على ضبط الحدود 100 بالمئة وبصورة كاملة ومنع أي تسلل من الإرهابيين»، لافتاً إلى تسجيل بعض محاولات للتسلل وضبطها.

من جهته أعلن المدير العام للمنطقة الحرة الأردنية السورية خالد الرحاحلة، أن المنطقة الحرة على الحدود السورية الأردنية جاهزة لوجستياً وخدماتياً وهي مستعدة لتمارس نشاطها من جديد في أي وقت يسمح بذلك.

في الأثناء أقر منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في الأردن أندرس بيدرسن، أن كل النازحين السوريين تقريباً عند معبر نصيب جابر غادروا الحدود الأردنية عائدين إلى سورية، بعدما كانت مؤسسات الأمم المتحدة تحاول تشويه صورة الجيش العربي السوري بتصوير النازحين على أنهم هاربون منه.

إلى ذلك وفي أول رد فعل رسمي إيراني على ما يجري في الجنوب، قال المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإسلامي للشؤون الدولية حسين أمير عبد اللهيان: إن «قوى المقاومة والمستشارين العسكريين الإيرانيين سيستمرون بوجودهم إلى جانب سورية في التصدي للإرهاب».

واعتبر عبد اللهيان، أن الشعب السوري لن يسمح بأن تتحول بلاده مرة أخرى إلى ساحة يصول ويجول فيها إرهابيو الصهاينة.

الحديث الإيراني عن استمرار بقاء المستشارين العسكريين، تزامن مع حالة ارتباك إسرائيلي غير مسبوقة، وأعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أنه سيغادر هذا الأسبوع إلى موسكو، حيث «سيعقد لقاء هاماً مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين»، بهدف «مواصلة ما سماه التنسيق الأمني بين الطرفين وبالطبع من أجل بحث التطورات الإقليمية».

وفي وقت متأخر من ليلة أمس أعلنت وكالة الأنباء السورية «سانا» في خبر عاجل عن تصدي الدفاعات الجوية السورية لعدوان على مطار التيفور بريف حمص، وهو الثاني من نوعه خلال ثلاثة أشهر.

من جهتها أعلنت قناة «الإخبارية السورية» أن دفاعاتنا أسقطت عدداً من الصواريخ المعادية.

عبد المجيد: «اليرموك» لن يخضع لإعادة التنظيم

| الوطن- كشف أمين سر تحالف الفصائل الفلسطينية المقاومة في سورية خالد عبد المجيد في تصريح لـ«الوطن»، أن الاتصالات التي أجرتها الفصائل والهيئات والفعاليات الشعبية الفلسطينية مع الحكومة السورية ومع وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «أونروا» ومع قيادة منظمة التحرير الفلسطينية، كانت نتائجها إيجابية، حيث أكد رئيس مجلس الوزراء عماد خميس وعدد من المسؤولين، أن «مخيم اليرموك لن يخضع إلى إعادة تنظيم، كما هي العشوائيات في المناطق المجاورة».

وإن كان ما جرى بهذه الاتصالات هو بمثابة عدول من رئاسة الحكومة عن قرارها السابق بوضع مخطط تنظيمي للمخيم، قال عبد المجيد: «نعم، هناك خصوصية للمخيم، تتعلق برمزيته كشاهد على النكبة الفلسطينية، وكرمز لحق العودة».

استقبال طلبات الترشيح لـ7 أيام … تشكيل لجان قضائية لانتخابات الإدارة المحلية

الوطن - قال رئيس اللجنة القضائية العليا للانتخابات سليمان القائد: سنبدأ باستقبال طلبات الترشح لانتخابات الإدارة المحلية اعتباراً من نشر المرسوم في الصحيفة الرسمية، موضحاً أن مدة الترشح تستمر لمدة سبعة أيام.

وفي تصريح لـ«الوطن» كشف القائد أن اللجنة شكلت لجان انتخابات وأخرى للترشيح التي تستقبل الطلبات من المرشحين بالمحافظات، مشيراً إلى تشكيل أربع لجان ترشح في حلب وفي دمشق وريفها 8 منها 5 بالمدينة باعتبار أن عدد السكان في هذه المحافظات أكثر.

وأعلن القائد عن خطة وضعتها اللجنة حول المناطق التي هي خارجة السيطرة وطبقت أثناء الانتخابات الأخيرة التي حدثت لاستكمال مقاعد في مجلس الشعب، حيث ستجري انتخابات لمحافظتي الرقة وإدلب في حماة وبناء على ذلك تم تشكيل اللجنتين للمحافظتين في حماة إلا أن القضاة هم من إدلب والرقة.

وفيما يتعلق بالمناطق المحررة التي لم يعد لها الأهالي بعد، أكد القائد أن وزارة الإدارة المحلية هي المسؤولة لوجستياً عن تحديد المراكز بالتنسيق مع اللجنة.

مصدرٌ رسميّ ينفي تسليم الأكراد المنشأة النفطيّة بالحسكة للدولة

أنباء آسيا - نفى مصدرٌ رسميّ بتصريحٍ لوكالة أنباء آسيا المعلومات التي تحدّثت عن تسليم وحدات حماية الشعب الكرديّة إدارة الشركات النفطيّة في محافظة الحسكة للدولة السوريّة، مؤكّدةً أنَّ كلّ ما يتمّ تداوله عارٍ عن الصحّة.

وتابع المصدر قائلاً: "إنَّ تصرّف الوحدات الكرديّة وقوّات الأسايش الاستفزازيّة تؤكّد عدم وجود أيّ اتّفاقٍ بين الطّرفين، ولا سيّما أنَّ هناك معلوماتٍ تتحدّث عن بدء المفاوضات بشكلٍ سريّ، وإلى غاية هذه اللّحظة تقوم قوّات الأسايش بإغلاق طريق الحسكة - القامشلي بوجه الدوريات الأمنيّة وعناصر الجيش السوريّ".

 

وتداول ناشطون على صفحات التواصل الاجتماعيّ "فيسبوك" أخباراً تتحدّث عن قيام قياديّين في حزب الاتّحاد الديمقراطيّ بتسليم مؤسّسات الدولة في مدينة المالكيّة والشدادي إلى الدولة السوريّة، وأخباراً تتحدّث أيضاً عن مباحثاتٍ أجراها مجموعةٌ من ضبّاط الأمن والجيش السوريّ مع قياداتٍ في حزب الاتّحاد الديمقراطيّ حول هذه الأمر بمدينة الشدادي نهاية شهر حزيران الماضي، ومشاهدة مجموعة من ضبّاط الجيش السوريّ بمدينة رأس العين الحدوديّة مع تركيا.

بشأن إدلب.. خيارات أنقرة بعد تطورات الجنوب السوري

أنباء أسيا - أشارت مصادر صحفية، إلى أن كبار المسؤولين الأتراك يتابعون التطورات المتعلقة بهجوم السلطة السورية بدعم كامل من روسيا على درعا ومناطق أخرى في الجنوب السوري بقلق بالغ وتخوفات غير مسبوقة لمعرفتهم أن طي السلطة وروسيا لملف الجنوب، سوف يفتح بشكل مباشر ملف الشمال السوري الذي تتصدره محافظة "إدلب".

وقالت المصادر إنه بعد أشهر طويلة من المساعي التركية لتجنيب إدلب كارثة كبرى عبر منع هجوم عسكري كبير لروسيا والنظام على المحافظة التي يقطنها أكثر من 2.5 مليون نسمة، تجد أنقرة نفسها اليوم أمام "الاستحقاق الأكبر" المتمثل في التوصل إلى تفاهمات نهائية مع روسيا حول وضع إدلب أو مواجهة هجوم عسكري شامل عليها وهو أسوأ السيناريوهات التي لا ترغبها تركيا إطلاقاً.

وبينما اعتبر وزير الخارجية التركي مولود جاووش أوغلو أن "روسيا وإيران والولايات المتحدة المسؤولة عن الانتهاكات في درعا"، اعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية حامي أكسوي، أن "هذه الهجمات تقوض الجهود التي تبذل في إطار عمليتي أستانا وجنيف من أجل الحد من أعمال العنف على الأرض والتوصل إلى حل سياسي للأزمة".

بشار الجعفري: بعض الحكومات متورطة في إرسال الإرهابيين إلى سوريا والعراق

وكالة مهر الإخبارية - صرح مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري أن بعض الحكومات وأجهزة الاستخبارات متورطة في إرسال آلاف المقاتلين الإرهابيين الأجانب من أكثر من 101 دولة إلى سورية والعراق خلال السنوات الماضية.

 

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري أشار خلال جلسة للجمعية العامة للأمم المتحدة حول اعتماد مراجعة استراتيجية الأمم المتحدة الشاملة لمكافحة الإرهاب إلى أن الجمهورية العربية السورية معنية قبل الجميع بخطر الإرهاب نتيجة ما عاناه الشعب السوري خلال السنوات الماضية من الأنماط الجديدة من الإرهاب الدولي العابر للحدود

وأكد الجعفري على أن سورية لايمكن أن تقبل الدوافع التي جعلت وفود بعض الدول ترفض بشكلٍ متعنت، ما طرحناه من فقراتٍ تدعو إلى اعتراف دولنا جميعاً بالأسباب والظروف الحقيقية التي أدت إلى نشوء وتفاقم ظاهرة الإرهاب الخطيرة، والاعتراف بالمسؤولية التواطئية لبعض الأطراف في المجتمع الدولي، والمسؤولية التقصيرية لأطرافٍ أخرى فيه عن نشوء هذه الظاهرة الدموية غير المسبوقة

وأردف الجعفري: لو استمعتم لنداءاتنا وشكاوينا على مدى سبع سنوات من تورط بعض الحكومات وأجهزة الاستخبارات في تدفق آلاف المقاتلين الإرهابيين الأجانب من أكثر من 101 دولة إلى سورية والعراق لكنا قضينا جميعا على هذه الظاهرة

وأضاف الجعفري أن الآلاف من المقاتلين الإرهابيين الأجانب كانوا مصنفين من قبل أجهزة الأمن في حكومات بلادهم كأشخاص //متطرفين خطرين لكن غير عنيفين//غير أن ذلك لم يمنع حكوماتهم من السماح لهم بالمغادرة إلى سورية والعراق، و هناك حكومات كانت تسمي الارهابيين الاجانب في سورية /معارضة معتدلة/ أو/جهاديين/ أما حين يعودون الى بلدانهم فيسمونهم حينها ارهابيين

وختم الجعفري قائلاً أن الجمهورية العربية السورية ستستمر في النأي بنفسها وفي عدم الاعتراف بعمل وأنشطة مركز الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب، باعتباره يشكل شذوذاً عن أطر ومناهج العمل الأممية من ناحية الشفافية والنزاهة والشمولية. كما ستستمر سورية في معارضة أي مقترحٍ لتمويل هذا المركز عبر الميزانية العادية للأمم المتحدة، ما لم تتمَّ معالجة المشاكل الجسيمة في آليات وطرائق عمله.

الأمم المتحدة: لم يبق سوى 150 نازحا سوريا على حدود الأردن

وكالة مهر الإخبارية .... أكد المنسق المقيم للأمم المتحدة في ​الأردن​ أندرس بيدرسن أن "معظم ​النازحين السوريين​ عادوا إلى قراهم ومنازلهم ولم يبق سوى 150 نازحا قرب الحدود الأردنية معظمهم من الرجال".

وقال بيدرسن في مؤتمر صحفي عقده في عمان، إن الأمم المتحدة وبالعمل مع الشركاء على الأرض، تحاول إيجاد حل للأزمة وتحتاج إلى المزيد من الدعم.

وطالب بمنح الأمم المتحدة حق المرور إلى الجانب السوري للوصول إلى من يحتاجون المساعدة وتقديمها لهم.

وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت أن أكثر من 320 ألف شخص نزحوا خلال الأسبوعين الماضيين، وأن 60 ألفا منهم تجمعوا عند الحدود مع الأردن، فيما توجه آلاف آخرون إلى الحدود مع مرتفعات الجولان السورية المحتلة.

وخرج آلاف السكان في الجنوب السوري من بلداتهم تزامنا مع تقدم الجيش لتحريرها من المسلحين والإرهابيين، لكن الأردن أبقى حدوده مغلقة أمامهم خشية تدفق المزيد من اللاجئين إلى أراضيه.

عبداللهيان: مستشارو ايران العسكريون سيواصلون تواجدهم في سوريا

وكالة تسنيم الإيرانية - اكد المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي للشؤون الدولية حسين امير عبداللهيان بان تواجد المستشارين العسكريين الايرانيين سيستمر في سوريا الى جانب الحكومة في مسار التصدي للارهاب.

وخلال استقباله السفير الفلسطيني في طهران صلاح الزواوي، قال امير عبداللهيان، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستواصل دعمها الحازم للمقاومة ولن تتراجع ازاء القضية الفلسطينية وتهديدات الكيان الصهيوني التي تهدد امن جميع دول المنطقة.

 

وقال الامين العام للمؤتمر الدولي لدعم فلسطين، ان المقاومة واجراء الاستفتاء بين جميع السكان الاصليين لارض فلسطين التاريخية سواء كانوا مسلمين او مسيحيين او يهودا، يشكلان الركنين الاساسيين لطريق الحل السياسي – الميداني (للقضية الفلسطينية).

واضاف، ان الكيان الصهيوني يسعى للهيمنة على سوريا بعد "داعش"، الا ان قوى المقاومة والمستشارين العسكريين الايرانيين سيستمرون بتواجدهم الى جانب سوريا في التصدي للارهاب. واكد مستشار رئيس مجلس الشورى الاسلامي، بان الشعب السوري سوف لن يسمح بان تتحول بلاده مرة اخرى الى ساحة يصول ويجول فيها ارهابيو الصهاينة.

وفي جانب آخر من حديثه، اكد امير عبداللهيان، متابعات طهران المستمرة للكشف عن مصير الدبلوماسيين الايرانيين المختطفين الاربعة في لبنان عام 1982.

“العربية” تكشف عن وجهها الحقيقي بفيلم يتحدث عما سمّته “نكبة اليهود” !!

تشرين - لم تعد قناة “العربية” التابعة لنظام بني سعود تستطيع تغطية وجهها الحقيقي الذي ينحاز لكيان العدو الإسرائيلي ويدافع عنه، حيث بثت “العربية” فيلماً وثائقياً تناول نشأة “دولة” الكيان الإسرائيلي واحتلال فلسطين من زاوية تتبنى الرواية الصهيونية.

ونشر الإعلامي الفلسطيني تامر المسحال صورة مقتطفة من الفيلم، ويظهر فيها نص “إسرائيل ولدت من رحم الحرب”، وكتب عبر حسابه في تويتر: ” من المؤسف بل من المخزي أن قناة عربية وتحمل اسم “العربية” بثت فيلماً وثائقياً عن نشأة “دولة” الكيان الإسرائيلي واحتلال فلسطين يتبنى الرواية الصهيونية”.

وأضاف في تغريدته: “اسم الفيلم النكبة ولا يتحدث عن نكبة فلسطين بل عن “نكبة اليهود” مما اضطرهم لإقامة وطن لهم في فلسطين!”.

هافانا: ندعم كل ما يعزز العلاقات مع سورية

 

تشرين - أكد رئيس دائرة العلاقات الدولية في اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الكوبي خوسيه رامون بالاغير أنّ بلاده ستدعم بقوة كل ما من شأنه تعزيز العلاقات مع سورية.

وأعرب بالاغير خلال لقائه وزير الصحة الدكتور نزار يازجي في مقر اللجنة اليوم عن ثقته بأنّ سورية ستنتصر على الإرهاب وداعميه وستعيد بناء ما دمره الإرهابيون منوها بصمودها الكبير خلال سنوات الحرب عليها.

وجدد بالاغير دعم الحزب لسورية في حربها ضد الإرهاب , مشيداً بالعلاقات المميزة بين الحزب وحزب البعث العربي الاشتراكي, ومؤكداً أنّها ستستمر وتتطور لما فيه خير ومصلحة الشعبين والبلدين الصديقين.

وشدد بالاغير على أنّ الإرادة القوية لكوبا التي لا تزال تعاني من حصار قاس وظالم تفرضه الولايات المتحدة منذ أكثر من نصف قرن ستكسره, معرباً عن ثقته بفشل مخططات واشنطن.

بدوره أعرب الدكتور يازجي عن شكره لكوبا قيادة وشعباً وللحزب الشيوعي الكوبي على مواقفهم الداعمة لسورية, مؤكداً عمق علاقات التعاون والصداقة القائمة بين البلدين والشعبين.

 



عدد المشاهدات: 1470



طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى