مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

مجلس الشعب يتابع مناقشة الموازنة العامة للدولة 2021

الاثنين, 14 كانون الأول, 2020


برئاسة السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب استأنف المجلس اليوم أعمال جلسته الرابعة والعشرين من الدورة العادية الأولى للدور التشريعي الثالث حيث أحيا المجلس الذكرى التاسعة والثلاثين لقرار حكومة الكيان الصهيوني الباطل بضم الجولان السوري المحتل ، كما تابع خلالها مناقشة تقرير لجنة الموازنة والحسابات حول مشروع قانون الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2021 وأحال عدد من مشاريع القوانين إلى اللجان المختصة .
وفي مستهل الجلسة رحب السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب بالسيد الدكتور كنان ياغي وزير المالية وبالسيد المهندس بسام طعمة وزير النفط وبالسيد الدكتور تمام رعد وزير الموارد المائية والسيد المهندس ملول الحسين وزير الدولة لشؤون مجلس الشعب ، كما رحب بالدكتور بسام أبو عبد الله مدير مدرسة الاعداد الحزبي المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي وطلاب دورة المتميزين الثانية التي تقيمها المدرسة والذين حضروا أعمال الجلسة من شرفة القبة .
و تلا السيد أمين السر بطاقة معايدة باسم رئيس وأعضاء المجلس إلى الاتحاد العام للفلاحين في الذكرة ال(56) لتأسيس التنظيم الفلاحي (عيد الفلاحين) ثم تلت السيدة أمينة السر بيان مجلس الشعب بمناسبة الذكرى ال39 لقرار حكومة الكيان الصهيوني الباطل ضم الجولان السوري المحتل.
وتحدث عدد من السادة أعضاء المجلس حول ذكرى قرار الضم خيث أكدوا أن أهلنا في الجولان متمسكون بهويتهم الوطنية العربية السورية بالرغم من كل الإجراءات القمعية والتعسفية للاحتلال ، مشددين أن عيونهم تشخص للتحرير والعودة إلى حضن الوطن الأم سورية ومؤكدين أن القرار الذي أصدرته سلطات الاحتلال في 14-12-1981 وجميع قرارات الكيان الصهيوني المحتل الأخرى باطلة ولا تعدو كونها حبراً على ورق.
وأكد السيد رئيس المجلس أن قرار حكومة الكيان الصهيوني بضم الجولان السوري المحتل قرار باطل ومشؤوم والجولان عائد إلى حضن الوطن بصمود أهلنا في الجولان الحبيب وبهمة رجال جيشنا العربي السوري البواسل وقيادة وحكمة قائدنا الرمز السيد الرئيس بشار الأسد ابن الشعب وقائد الشعب ونبض الشعب وخيار الشعب.
وعاهد عدد من السادة الأعضاء أهالي الجولان على الاستمرار في النضال ومقارعة الاحتلال حتى إعادة كل ذرة تراب من أرض الوطن الطاهر ، مثمنين صمود الشعب السوري عموماً وأهلنا في الجولان خصوصاً ، لافتين إلى بطولات الجيش العربي السوري الباسل في ظل قيادة السيد الرئيس بشار الأسد الذي يكافح الارهاب الظلامي وداعميه المرتهنين للمخططات الصهيونية .
والسادة الأعضاء الذين قدموا مداخلاتهم هم:
رضا الدمقسي – شيرين اليوسف –إسماعيل الحجو – ثائر حسن – عمار الأسد - مفلح النصر الله – وحيد الزعل – حسن سلومي – محمد بخيت – عمر الحمدو – فايز الأحمد – خالد الشرعبي – رأفت بكار .
وتابع المجلس أعماله بما يخص مناقشة تقرير لجنة الموازنة والحسابات حول مشروع قانون الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2021 حيث تركزت مداخلات السادة الأعضاء اليوم حول ضرورة دعم القطاع الإنتاجي والقطاع الخدمي والصناعي والاعتماد على الصناعات المحلية ، مؤكدين على أهمية دعم القطاع العام ومؤسساته وتطويره والاستثمار الحقيقي بالزراعة بشقيها النباتي والحيواني وحماية المنتج الوطني وعدم استيراد المواد الكمالية وتثبيت الأسعار وتحرير الأسواق للوصول إلى منافسة فاعلة ، وأشاروا إلى أن مشروع الموازنة يجب أن يكون أداة لتحسين الواقع الاقتصادي وزيادة الإنتاج وخفض الأسعار .
والسادة الأعضاء الذين قدموا مداخلاتهم هم :
عبد الرحمن خليل – خليل خليل – فيصل جمول
بدوره أجاب السيد رئيس لجنة الموازنة والحسابات على تساؤلات واستفسارات وتوصيات السادة الأعضاء ، مثنياً أيضاً على استفسارات وتوصيات السادة أعضاء مجلس الشعب مشيراً إلى أنه تمت إضافة جميع التوصيات التي تطرق لها السادة الأعضاء إلى تقرير اللجنة ، كما ثمن دعم السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب ومتابعته الدائمة لاجتماعات اللجنة.
وفي معرض رده على السادة الأعضاء بين السيد وزير المالية أن الوزارة عملت على توسيع شبكة مقدمي الخدمة التأمينية حيث تم الاتفاق مع إدارة الخدمات الطبية لتشميل المشافي العسكرية ضمن هذا الإطار لتقديم الخدمة لحاملي البطاقة التأمينية وبأسعار رمزية.
وفيما يتعلق بموضوع الدعم الحكومي اكد السيد الوزير أن الحكومة مصرة على أن يوجه فائض الإيرادات مباشرة لتحسين الواقع المعيشي للمواطنين .
وكان المجلس في بداية الجلسة قد أقر عددا من تقارير اللجان ومشاريع القوانين المحالة إلى المجلس.
وفي ختام الجلسة أكد السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب على أهمية النقاشات الغنية التي طرحها السادة أعضاء المجلس مثنياً على جهود لجنة الموازنة والحسابات وتقديم تقريرها الخاص بالموازنة العامة في الوقت المحدد ، كما توجه السيد رئيس بالمجلس بالشكر للسيد وزير المالية والسيد وزير الدولة لشؤون مجلس الشعب على جهودهم الكبيرة ومتابعتهم للمناقشات والتوصيات ، كما شكر السيد رئيس المجلس السادة وزيري الموارد المائية والنفط والثروة المعدنية الذين شاركوا جزءاً من أعمال هذه الجلسة ،وعلق السيد رئيس المجلس الجلسة إلى الساعة /12/ من يوم غد الثلاثاء الموافق 15 كانون الأول لعام 2020 على أن يبدأ المجلس غداً بعملية التصويت على الموازنة باباً باباً ومن ثم إقرار مشروع القانون المتضمن الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2021.


عدد المشاهدات: 4048



طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى