مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

الدكتورة أريسيان: ينبغي وضع المناهج التربوية للارتقاء بفكر الطفل السوري وأخلاقه بما يتناسب مع سوريا المتعافية.

الأحد, 24 أيلول, 2017


أشارت عضو مجلس الشعب السوري د. نورا أريسيان في مداخلة لها خلال جلسة المجلس بحضور وزير التربية الدكتور  إلى عدة نقاط أهمها :

أولاً-أنا أجد أنه كان من الممكن تفعيل مناهج تجريبية تسهل على الوزارة عملية التعديل..وقال السيد الوزير في كلمته أنهم قاموا بذلك.. فحبذا لو يطلعنا على نتائج تلك العملية التجريبية.

ثانياً-إن طلب رأي من غير الاختصاصيين في إبداء الرأي في وضع المناهج أمر غير علمي، وكان ممكن تلافيه عن طريق الأخذ بعين الاعتبار الملاحظات التي ترد من المدارس في كل عام...أو على الأقل الأخذ باقتراحات الأستاذة المختصين، وهنا أعني الأكاديميين في وضع المناهج...ولذلك أتت الكتب بعيدة عن نضوج الطفل مثل كتاب الموسيقى. لذلك أطالب بوضع معايير خاصة لاختيار المؤلفين.

ومن أجل سد بعض الثغرات أقترح إدراج المواضيع التالية في المناهج:

1-عواقب الاحتلال العثماني في سوريا الذي استمر 4 قرون

2-تاريخ سوريا المعاصر

3-نماذج من التنوع الثقافي الذي يتمتع به المجتمع السوري

4-مفاهيم مثل الوطنية ، ومبادئ المواطنة، الآداب العامة، القضية الفلسطينية، الانتماء، الديانات السماوية، تاريخ الأديان، الأخلاق، الوحدة الوطنية وغيرها

5-البطولات التي شهدتها سوريا في الحرب ضد الإرهاب

في محور آخر، غير المناهج، أرى أن هناك تقصير من قبل الوزارة في النقاط التالية:

1-مازال المدرسين بدون دليل معلم ووسائل تعليمية (مثال الرياضيات الصف السادس)

2-عدم تأهيل المدرسين بشكل كاف ..رغم الدورات.

3-تقصير في مراقبة المدارس الخاصة، لجهة الأقساط والأمور الإدارية.

4-ضعف في مناهج اللغات الأجنبية (الفرنسية والإنكليزية) والكوادر العاملة فيه.

بالمجمل، ينبغي وضع المناهج التربوية للارتقاء بفكر الطفل السوري وأخلاقه بما يتناسب مع سوريا المتعافية. فبعد أن وصلنا الى مرحلة النصر ، لن نرضى إلا بتربية تليق بهذا النصر.

وما حصل مؤخراً، جزء منه يتمثل بالأخطاء الإدارية، مايؤكد صوابية طرح السيد الرئيس للإصلاح الإداري.

 



عدد المشاهدات: 6529



طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى