مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية 

لجنة الموازنة والحسابات بمجلس الشعب تناقش الموازنة الاستثمارية لوزارت النفط والاتصالات والمالية


ناقشت لجنة الموازنة والحسابات في مجلس الشعب اليوم الموازنة الاستثمارية لوزارة النفط والثروة المعدنية لعام 2017 والبالغة 23 مليارا و 253 مليونا و800 ألف ليرة سورية.

وتركزت مداخلات أعضاء اللجنة على ضرورة زيادة كمية المحروقات المخصصة لمدينة حلب وإنشاء محطات وقود حكومية في المناطق والمحافظات وإعادة النظر بتعويض الطبابة للعاملين المتقاعدين في قطاع النفط والسعي لإيصال النفط للأهالي في دير الزور المحاصرين من قبل التنظيمات الإرهابية المسلحة ومناطق كفريا والفوعة.

من جهته بين وزير النفط والثروة المعدنية المهندس علي غانم أن الوزارة وضعت خطة العام القادم بناء على معطيات الواقع بما يسهم لأن يكون “عام 2017 عام التعافي بالنسبة لقطاع النفط”.

وأشار المهندس غانم إلى أن الوزارة نفذت خلال العام الجاري عددا من المشاريع لا سيما في مجال النفط والغاز حيث دخلت 5 آبار في الخدمة ويجري العمل لافتتاح آبار جديدة كما تم إجراء عمرة لمصفاة بانياس بوقت قياسي وبأيد وكوادر محلية.

ولفت المهندس غانم إلى أن الوزارة تعمل على تنفيذ مشروع أتمتة حركة المنشآت النفطية من الانتاج للاستهلاك بما يحقق وفرا ماديا بنحو 30 بالمئة حيث تم البدء باستخدام البطاقة الذكية لتزويد 1200 جهة حكومية بالوقود.

وأكد المهندس غانم استمرار الوزارة في إنجاز خطتها لإنشاء محطات الوقود حيث انتهت من إنشاء محطتين إحداها في السويداء وأخرى في ضاحية قدسيا بريف دمشق إضافة لوجود مشروع لإنشاء 10 محطات وقود بمدينة دمشق وذلك بالتعاون مع المحافظة وتم إنجاز خمس منها.

اللجنة تناقش الموازنة الاستثمارية لوزارة الاتصالات: إيجاد حلول مشاكل ضعف سرعة الانترنت

كما ناقشت اللجنة اليوم الموازنة الاستثمارية لوزارة الاتصالات والتقانة والجهات التابعة لها لعام 2017 والبالغة 3 مليارات و839 مليون ليرة سورية.

وتركزت مداخلات أعضاء اللجنة على سبل تطوير عمل المؤسسة العامة للبريد بما يضمن التنافسية لها في ظل التقانات التكنولوجية الحديثة ورفع توصية بزيادة الموازنة الاستثمارية المخصصة للمؤسسة بما يحقق زيادة في الخدمات المقدمة للمواطنين.

ودعا أعضاء اللجنة إلى إيجاد حلول مشاكل ضعف سرعة الانترنت في بعض المناطق و إصدار التشريعات المتعلقة بموضوع الحكومة الالكترونية والتوقيع الإلكتروني مؤكدين أهمية العمل على تبديل مقاسم الهواتف الثابتة بأخرى حديثة وإيجاد آلية لضمان استمرار عملها في ظل انقطاع الكهرباء.

وبين وزير الاتصالات والتقانة الدكتور علي الظفير أن الوزارة لديها خطة للعام القادم ليكون “عام تقانة المعلومات في سورية” حيث يتركز العمل على تشييد البنية التحتية اللازمة لأتمتة الخدمات الحكومية بما يشمل المراسلات والدفع الإلكتروني مبينا أن الكتلة الرئيسية من الموازنة خصصت لمشروع التوقيع الرقمي وبنك معطيات وطني تحضيرا للبدء بالحكومة الإلكترونية.

وأوضح الدكتور الظفير أن الوزارة تعمل لإصدار قانون جديد لتطوير عمل المؤسسة العامة للبريد وهي بصدد تخصيص مزيد من بوابات الانترنت لمدينة حلب.

اللجنة تناقش الموازنة الاستثمارية لوزارة المالية: الإسراع بتثبيت عقود العمال السنوية بالوزارة

وناقشت “اللجنة” الموازنة الاستثمارية لوزارة المالية والجهات التابعة لها لعام 2017 والبالغة 12 مليارا و616 مليونا و500 ألف ليرة سورية.

وتركزت مداخلات أعضاء اللجنة حول أسباب تدني نسب تنفيذ المشاريع الاستثمارية في الوزارة وبعض المصارف التابعة لها لافتين إلى ضرورة الإسراع بأتمتة عمل الوزارة وتطبيق مبدأ العدالة الضريبية بالنسبة لجميع المكلفين وإعادة النظر بموضوع ربط التعويضات بالأجر وحل مشكلة الصرافات الآلية وزيادة أعدادها للتخفيف من الازدحام.

وطالب الأعضاء بإعادة تفعيل المصرف الصناعي بالمدينة الصناعية في حسياء ومنح قروض للفلاحين بهدف تطبيق طرق الري الحديث وتربية الدواجن واعادة النظر في البيوع العقارية وزيادة اعتماد محروقات التدفئة والإسراع بتثبيت عقود العمال السنوية في الوزارة.

وبين وزير المالية الدكتور مأمون حمدان أن الوزارة تعمل على وضع معالجة للبيوع العقارية وتحصيل الأرباح الحقيقية والعادلة للوزارة بمساعدة المختصين والقضاة العقاريين مشيرا الى ان الوزارة تقوم بإصلاح كل الصرافات القابلة للتشغيل ضمن الامكانيات المتاحة في ظل الاجراءات القسرية احادية الجانب المفروضة على سورية اضافة الى ايجاد البدائل عبر وسائل الدفع الالكتروني.

وأوضح حمدان أن الوزارة تعمل على مشروع الأتمتة الالكترونية ووصلت إلى مرحلة متقدمة فيه بحيث يقلل ما أمكن من عامل التدخل الشخصي مؤكدا أن “الموازنة العامة للدولة للعام 2017 رصدت أولويات العمل الحكومي المتمثلة بدعم الجيش وذوي الشهداء والجرحى ومصلحة المواطن والدعم الاجتماعي واستنهاض القطاع الزراعي والصناعي .

لمتابعة التقرير التلفزيوني من خلال التسجيل التالي :



عدد المشاهدات: 1106



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى