مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

وفد من مجلس الشعب يشارك في اعمال الجمعية ال 145 للاتحاد البرلماني الدولي

الجمعة, 14 تشرين الأول, 2022


يشارك وفد من مجلس الشعب في الجمهورية العربية السورية في اعمال الجمعية ال 145 للاتحاد البرلماني الدولي والاجتماعات ذات الصلة والتي تعقد في كيغالي عاصمه جمهوريه رواندا خلال الفترة 11- 15/10/2022.
ومثل مجلس الشعب في حضور المؤتمر كل من السيدات والسادة ميساء صالح أمين سر المجلس رئيسة للوفد وعاطف الزيبق وآلان بكر وفايز الأحمد ونور دره ونضال العلو أعضاء المجلس.
حيث حضر السادة أعضاء الوفد الافتتاح الرسمي للجمعية الـ145 للاتحاد البرلماني الدولي وكان الوفد قد استهل أعماله بالمشاركة في الاجتماعات التنسيقية للمجموعات الجيوسياسية العربية والإسلامية والآسيوية.
وشارك السادة أعضاء الوفد في اجتماعات كل من منتدى النساء البرلمانيات الرسمي للجمعية الـ 145 للاتحاد البرلماني الدولي، والمجلس الحاكم، والجمعية العامة، ومنتدى الشباب، ولجنة الديمقراطية وحقوق الإنسان، ولجنة التنمية المستدامة والتمويل والتجارة، ولجنة شؤون الأمم المتحدة وقدموا مداخلات حول مواضيع عديدة منها الاتجار بالبشر، والتشريع والتمييز بين الجنسين، والمناخ، والتنسيق لأجل مستقبل أفضل للشباب.
وقد ألقت السيدة ميساء صالح كلمة مجلس الشعب أمام الجمعية 145 للاتحاد البرلماني الدولي والتي شكرت من خلالها مجلس النواب المضيف على حسن التنظيم وحفاوة الاستقبال وتمنت للمؤتمرين أن يكون المؤتمر ناجحاً على الصعد كافة.
وأدانت في كلمتها الاعتداءات المتكررة للكيان الصهيوني الغاصب والذي يحتل الجولان السوري، وطالبت أيضاً بخروج الاحتلالين التركي والأمريكي اللذين يحتلان أجزاء من أراضي الجمهورية العربية السورية.
كما أكدت على أن سورية وعبر أكثر عقد من الزمن قد حاربت الإرهاب نيابة عن العالم كله، واستطاعت تحقيق انتصارات كبيرة وتحرير قسم كبير من الأراضي التي كانت ترزح تحت نير الإرهاب بفضل صمود شعبها وبسالة جيشها بقيادة قائد سورية المفدى السيد الرئيس بشار الأسد.
وطالبت بالعمل الفوري على إجراء ترتيبات دولية تسمح باتخاذ القرار الصائب بما يضمن حاضراً ومستقبلاً أفضل للأجيال الناشئة وبما يؤسس لبناء نظام عالمي جديد متعدد الأقطاب يعمل فيه الجميع تحت مظلة القوانين والمبادئ الدولية.
كما أكد السادة أعضاء وفد مجلس الشعب من خلال المشاركات في اجتماعات اللجان المنبثقة عن المؤتمر، على مخاطر الإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري والتي تطال الغذاء والدواء والطاقة وحتى حليب الأطفال، كما أكدوا أن سورية بعد أكثر من عشر سنوات من الحرب الإرهابية الظالمة المفروضة عليها تستمر ببناء البنى التحتية التي دمرها الإرهابيون وتأمين المتطلبات الحياتية والمعيشية للمواطن السوري إضافة إلى بذل الجهود الحثيثة لإعادة تأهيل البنى التحتية التعليمية وبناء الإنسان السوري.


عدد المشاهدات: 805



طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى