مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

مجلس الشعب يناقش أداء وزارة الصناعة.. الوزير صباغ: عرض عدد من المنشآت الصناعية المدمرة على التشاركية

الاثنين, 14 شباط, 2022


عقد المجلس جلسته الثانية عشرة من الدورة العادية الخامسة للدور التشريعي الثالث برئاسة السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب والتي أحيا خلالها الذكرى الأربعين للإضراب الوطني العام والمفتوح الذي أعلنه أهلنا في قرى الجولان المحتل رفضاً لقرار سلطات الاحتلال بضم الجولان المحتل إلى الكيان الصهيوني ، كما ناقش أداء وعمل وزارة الصناعة والجهات التابعة لها .
وفي بداية الجلسة رحب السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب بالسيد المهندس زياد صباغ وزير الصناعة وبالسيد عبدالله عبدالله وزير الدولة لشؤون مجلس الشعب.
أكد السيد رئيس مجلس الشعب حموده صباغ بمناسبة ذكرى مرور أربعين عاما على الإضراب الوطني العام الذي أعلنه أهلنا في الجولان المحتل في 14 شباط 1982 رفضاً لقرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي بضم الجولان إلى الكيان الصهيوني الغاصب، أن الجولان الحبيب سيبقى سوري الهوى والهوية مهما طال الزمن أو قصر، وإن النصر قادم بإذن الله بصمود شعبنا السوري الأبي وبفضل بطولات جيشنا العربي السوري البطل وتضحيات شهدائنا الأبرار وحكمة وتبصر قائدنا المفدى السيد الرئيس بشار الأسد.
كما وجه تحية العزة والكرامة إلى الأهل الصامدين في الجولان العربي السوري المحتل، الذين انتفضوا ضد سلطة الكيان المحتل منذ صدور قرار الضم المشؤوم وأكدوا على مر تلك السنين أنهم متمسكون بحقهم في أرضهم.
وفي مداخلاتهم طالب عدد من أعضاء المجلس المجتمع الدولي برفض قرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي ضم الجولان المحتل مشددين على أن جرائم الاحتلال الاسرائيلي بحق أهلنا بالجولان المحتل لن تثنيهم عن مواصلة المقاومة والتمسك بالهوية العربية السورية والانتماء للوطن الأم سورية.
السادة الأعضاء الذين تقدموا بمداخلاتهم حول الذكرى الأربعين للإضراب الوطني العام والمفتوح الذي أعلنه أهلنا في قرى الجولان المحتل في الـ 14 من شباط 1982 رفضاً لقرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي بضم الجولان المحتل إلى الكيان الصهيوني.
وحيد الزعل - شادي الصالح - نسيب أبو محمود - مفلح النصر الله - نبيل طعمة - أحمد بوسته جي - خالد كرباج - مناف فلاح - ماري البيطار - خالد الحمادة
ثم ناقش المجلس أداء وزارة الصناعة والقضايا المتعلقة بعملها حيث قدم السيد وزير الصناعة زياد صباغ عرضا حول خطة الوزارة للعام الجاري وما تم تنفيذه منها
وفي مداخلاتهم طالب عدد من السادة الأعضاء بالإسراع في إعادة تأهيل منشآت القطاع العام والاقلاع بها وتأمين المستلزمات والمواد الأولية بما يسهم في زيادة الانتاج وإنشاء خطوط إنتاج جديدة في معامل حديد وبورسلان واطارات حماة.
ودعا بعض الأعضاء إلى زيادة الدعم المقدم لمديريات الصناعة بالمحافظات ودعم معامل المياه ونقل المعامل الصناعية الواقعة ضمن المخطط التنظيمي في حمص إلى مدينة حسياء الصناعية والتركيز على الصناعات الدوائية والاستثمار في هذا المجال وتركيب فلاتر لمعامل الاسمنت والأسمدة لتخفيف التلوث.
والسادة الأعضاء الذين تقدموا بمداخلاتهم حول عرض السيد وزير الصناعة
مصطفى المعروف - سارية القاسم - ماهر قاورما - وائل ملحم - معين نصر - عبد العزيز الحسين - لوسي اسكه نيان - عمر الحمدو - عصام سباهي - ناصر الناصر - خليل خليل - سهام العثمان - محمد جري - نشأت الأطرش - ماري البيطار - بشار المخسور - اسكندر حداد - بسام المحمد - مغيث إبراهيم - خالد الشويكي - محمد زهير تيناوي - وائل دالي - محمد كردوش - محمد بخيت - مناف العقاد - مفلح النصر الله - خالد كرباج - عيسى وسوف - عبد الناصر الحريري
وفي ختام الجلسة شكر السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب السيد المهندس زياد صباغ وزير الصناعة على مجمل الردود والإجابات على مداخلات السادة الأعضاء، منوهاً إلى موافاة المجلس بالإجابات على الأسئلة والمداخلات التي تحتاج إلى ردود وإجابات تفصيلية بشكل خطي، ليتم توزيعها على السادة الأعضاء، كما شكر كافة الزملاء أعضاء المجلس على مداخلاتهم التي تقدموا بها ، ورفع الجلسة الى الساعة الـ/12/ من يوم غد الثلاثاء


عدد المشاهدات: 1292



طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى