مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

صباغ: الحركة التصحيحية نقطة تحول في تاريخ سورية.. مجلس الشعب يقر مشروع قانون تعديل المادة 28 من قانون الكهرباء

الثلاثاء, 16 تشرين الثاني, 2021


أحيا مجلس الشعب في جلسته المنعقدة اليوم برئاسة السيد حموده صباغ رئيس المجلس الذكرى الحادية والخمسين للحركة التصحيحية المجيدة التي قادها القائد المؤسس حافظ الأسد - طيب الله ثراه- في /16/ تشرين الثاني عام /1970/ ميلادي.
وفي مستهل الجلسة رحب السيد رئيس المجلس بالسيد الدكتور بسام ابراهيم وزير التعليم العالي والبحث العلمي والسيد المهندس غسان الزامل وزير الكهرباء وبالسيد عبدالله عبدالله وزير الدولة لشؤون مجلس الشعب .
وأكد السيد رئيس المجلس في كلمة له أن التصحيح كان ضرورة حتمية وواقعية وتاريخية تم من خلاله تحقيق قفزات هائلة على طريق بناء سورية الحديثة وتعزيز قوة ووحدة شعبها الوفي لمبادئه وثوابته وتحقيق رسالته الوطنية والقومية على جميع الصعد السياسية والاقتصادية والاجتماعية وأعطى لسورية دورها الحيوي داخليا وخارجيا ومنحها القوة والأمل والثقة بالحاضر والمستقبل مهما بلغت التحديات والصعاب.
ولفت السيد رئيس المجلس إلى أن إحياء هذه الذكرى تجسيد للإيمان المطلق والالتزام التام بصحة وصوابية النهج الذي يقوده السيد الرئيس بشار الأسد؛ لأن من يملك الحق الساطع والشعب الصامد والجيش الباسل والقائد الواثق لن يقهر أبداً الأمر الذي أدى إلى إفشال المؤامرة الكونية التي استهدفت بلادنا وحال دون الخضوع لأي ضغوطات أو حصارات أو إملاءات حاول أعداؤنا فرضها علينا.
وأشار السيد رئيس المجلس إلى أن الشعب السوري وفي ظل ما تعرض له خلال سنوات الحرب الإرهابية أصبح أكثر إيمانا ويقينا بقدراته الذاتية الفردية والجماعية ووحدته الوطنية وبجيشه وأكثر إصرارا على استكمال وإعادة البناء والإعمار متمسكا بمبادئه وثوابته الوطنية والقومية.
وفي ختام كلمته وجه السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب تحية العرفان والإجلال، إلى روح مبدع التصحيح المجيد، القائد المؤسس حافظ الأسد طيب الله ثراه، وإلى أرواح شهداء الوطن العظام.
كما توجه بتحية الـولاء والوفاء والانتمـاء، إلى قائد سورية المفدى السيد الرئيس بشار الأسد ابن الشعب وقائد الشعب وخيار الشعب.
بدورهم أكد عدد من السادة أعضاء المجلس أن الحركة التصحيحية المجيدة رسمت أسس نهضة شملت جميع مناحي الحياة وأرست قواعد التعددية السياسية والاقتصادية والحزبية من أجل استمرار عملية النمو على كافة الأصعدة وشكلت دافعا لإيجاد الحلول الكفيلة بتعزيز الصمود الداخلي في ظل العقوبات الظالمة والحصار الاقتصادي الجائر كما مثلت نقطة تحول في تاريخ سورية المعاصرة اساسها التطوير والتحديث وبناء حياة ديمقراطية تتبوأ فيها المرأة مكانتها الطبيعية في المجتمع.
والسادة الاعضاء الذين تقدموا بمداخلاتهم هم :
ميادة العلي - عيد الصويص - وحيد الزعل - جمال القادري - عاطف الزيبق- وائل دالي - باسم سودان - خالد كرباج - فيصل عزوز - مها العجيلي - عبد الناصر الحريري - مصطفى الخليل - محمد الشمام - نبيل درويش - مصطفى المعروف - أحمد جميل عقرين- خالد الشرعبي
ثم انتقل المجلس لمناقشة مشروع القانون المتضمن تعديل المادة /28/ من قانون الكهرباء رقم /32/ لعام 2010 وأقر المشروع وأصبح قانونا.
من جانبه أكد وزير الكهرباء المهندس غسان الزامل أن مشروع القانون المذكور يشجع القطاع الخاص على تنفيذ مشاريع الطاقات المتجددة الكبيرة من خلال تبسيط الإجراءات وتقليص الفترة الزمنية لإنجاز هذه المشاريع ويسهم بشكل كبير في تحسين واقع الكهرباء لا سيما في ظل الاجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على سورية.
كما بدأ المجلس مناقشة مشروع القانون المتضمن إحداث الهيئة الوطنية للجودة والاعتمادية في التعليم العالي .
والسادة الأعضاء الذين تقدموا بمداخلاتهم حول تقارير اللجان هم :
راسم مصري - عامر عبيد - عيد الصويص - بطرس مرجانة - محمد هادي مشهدية - محمد كبتولة - محمد رعد - معيوف الذياب - محمد الفلاج - هزار الدقس - مصطفى المعروف - مجد أبو زيدان - نضال عمار - شكري الجندي - خليل خليل - سمير الخطيب - عاطف الزيبق - فواز نصور - باسم سودان.
وفي ختام الجلسة شكر السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب كافة الزملاء أعضاء المجلس على مداخلاتهم وطروحاتهم واقتراحاتهم التي تقدموا بها ، كما شكر السادة الوزراء على مجمل ردودهم واجاباتهم على مناقشات الزملاء الأعضاء ورفع الجلسة إلى الساعة الـ/11/ من يوم غد الأربعاء الموافق لـ 17 تشرين الثاني 2021 .


عدد المشاهدات: 145



طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى