مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

إحالة مشروع قانون موازنة 2022 إلى لجنة الموازنة والحسابات

الاثنين, 1 تشرين الثاني, 2021


برئاسة السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب عقد المجلس اليوم جلسته الثالثة عشرة من الدورة العادية الرابعة للدور التشريعي الثالث والتي أدان خلالها ممارسات النظام التركي العدوانية ضد سورية ، وأحال البيان المالي الوزاري حول مشروع القانون المتضمن الموازنة العامة للدولة لعام /2022/ إلى لجنة الموازنة والحسابات لدراسته وإعداد التقرير اللازم بشأنه.
وفي بداية الجلسة رحب السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب بالسيد الدكتور كنان ياغي وزير المالية وبالسيد عبدالله عبدالله وزير الدولة لشؤون مجلس الشعب .
وفي مستهل الجلسة أكد السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب أن استمرار النظام التركي الذي يتزعمه رجب أردوغان في ممارساته العدوانية التي تستهدف وحدة وسيادة واستقلال سورية استكمال لفصول الحرب الإرهابية ضدها وحلقة في سلسلة التحالفات مع القوى الاستعمارية الغربية وعلى رأسها الولايات المتحدة لخدمة الكيان الصهيوني.
وجدد السيد رئيس المجلس في كلمته إدانة المجلس واستنكاره بأشد العبارات للقرار الصادر منذ يومين عن البرلمان التركي بتجديد ما يسمى /التفويض الممنوح/ لرئيس النظام التركي إرسال قوات عسكرية إلى العراق وسورية لمدة سنتين مؤكدا أن هذا القرار// باطل وغير شرعي ولا قانوني ولا أخلاقي//.
وشدد السيد حموده صباغ على وجوب قيام المجتمع الدولي بوضع حد لانتهاكات النظام التركي بحق الأهالي الآمنين وممارساته العدوانية ضدهم واستهدافه البنى التحتية والاملاك العامة والخاصة بالمناطق التي ترزح تحت نير الإرهابيين من مرتزقة أردوغان ووقف التدخل التركي السافر بالشؤون الداخلية لسورية.
وفي ختام كلمته أكد السيد رئيس مجلس الشعب أن سورية الأبية ستبقى مستقلة منتصرة عزيزة بشعبها الوفي وجيشها الأغر في ظل قيادة القائد المفدى السيد الرئيس بشار الأسد.
وفي مداخلاتهم أكد عدد من أعضاء المجلس أن قرار البرلمان التركي والمتخذ بناء على مذكرة مقدمة من قبل حزب العدالة والتنمية الأخواني //محاولة يائسة لإخضاع سورية والتأثير على مواقفها المبدئية والثابتة وتغيير الخارطة السكانية والديمغرافية فيها لتحقيق الطموحات والآمال العثمانية التوسعية المتجددة//..
وأشار عدد من الأعضاء إلى أن التوغل التركي في الأراضي السورية يمثل تهديدا خطيرا للسلم والأمن الدوليين وخرقا فاضحا للقوانين الدولية وأنه يتوجب على مجلس الأمن الدولي إدانة سياسات وممارسات النظام التركي وإجباره على سحب قواته ووقف دعم الإرهابيين والمرتزقة مشددين على حق سورية في استرداد كل شبر من اراضيها المحتلة بكافة الوسائل الممكنة.
والسادة الأعضاء الذين تقدموا بمداخلاتهم هم :
قاسم حمادة _ نهاد سمعان _ نسيب أبو محمود _ ثائر حسن _ بطرس مرجانة _ فايز الأحمد _ محمد بخيت _ماري البيطار _عبد الرحمن خليل _ خالد الدرويش _ نور اريسيان _ عبد الرزاق بركات _قصي الثلجة
ومن ثم تلا وزير المالية السيد الدكتور كنان ياغي البيان المالي الوزاري حول مشروع قانون موازنة /2022/ مبينا أن من الاهداف العامة للمشروع //تنفيذ المهام والمسؤوليات الحكومية الاقتصادية والاجتماعية والخدمية وتأمين متطلبات تحفيز الاقتصاد الوطني وإعادة هيكلة الانفاق العام وتحسين الايرادات وتعزيز مقومات الصمود ودعم المنشآت الصناعية والزراعية وتوفير متطلبات العملية التربوية والتعليمية وتأمين مستلزمات العمل الصحي//.
وأوضح الوزير ياغي أن المشروع ركز على //الاستمرار بدعم الانتاج المحلي وتنميته وتأمين متطلبات القطاعين الصناعي والزراعي //.
كما ناقش المجلس البيان المالي حول مشروع قانون موازنة /2022/ ودعا السادة الأعضاء إلى الابتعاد عن زيادة معدلات الضرائب غير المباشرة والسعي لتطبيق سياسة ضريبية أكثر عدلا يتحمل أعباءها الشريحة الأكثر استفادة من الثروات وتخفيض الضرائب على محدودي الدخل.
ودعا بعض الأعضاء إلى إنعاش الانتاج الزراعي وتأمين مستلزماته بما يكفل تحقيق الأمن الغذائي وتطوير عمل المصارف العامة وتعزيز القدرة الاقتصادية والاجتماعية الداعمة للصمود وتفعيل أدوات التدخل الايجابي في وزارة التجارة الداخلية والتشدد بمكافحة الفاسدين والمحتكرين والمتلاعبين بقوت المواطن مطالبين بزيادة سريعة على الرواتب والاجور لردم الهوة بين الدخل والاسعار.
ورأى عدد من الأعضاء وجوب إعادة النظر في السياسة المالية وتأمين إيرادات حقيقية للخزينة العامة من مؤسسات القطاع العام الاقتصادي وزيادة المشاريع الصغيرة والمتوسطة ودعمها بالتمويل بفوائد مخفضة وتوفير بيئة استثمارية مشجعة للاستثمارات المحلية والاجنبية وربط الرواتب والاجور بسعر الصرف.
والسادة الأعضاء الذين تقدموا بمداخلاتهم هم :
محمد رعد محمد الفلاج _ ماهر قاورما _احمد جميل ابراهيم _ محمد رضوان الحسن - جويدة ثلجة _ شيخ جابر الخرفان _ عمار بكداش _ محمد خير العكام _ عبد الرحمن الخطيب _ محمد ربيع قلعه جي
وفي رده على مداخلات أعضاء المجلس أكد السيد وزير المالية أن هناك اهتماما ودراسة دائمة من قبل الوزارة لتأمين موارد إضافية لزيادة الرواتب والاجور وهي على استعداد وجاهزية تامة للزيادة وفقا للإمكانات المتاحة في حال توفر الإيرادات اللازمة مبينا أن هناك مشاريع وبرامج طموحة يتم العمل عليها لتعزيز الايرادات.
وفي ختام الجلسة شكر السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب السيد الدكتور كنان ياغي وزير المالية على تلاوة البيان الوزاري المالي حول مشروع قانون الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2022م وعلى مجمل ردوده واجاباته على مداخلات السادة الأعضاء، كما شكر كافة الزملاء أعضاء المجلس على مداخلاتهم التي تقدموا بها ، ورفع الجلسة الى الساعة الـ/12/ من يوم غد الثلاثاء.


عدد المشاهدات: 332



طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى