مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

صباغ يلتقي نيافة المطران ماسيس زوبويان مطران الأرمن الأرثوذكس لأبرشية حلب وتوابعها

الخميس, 20 شباط, 2020


استقبل السيد رئيس مجلس الشعب حموده صباغ مساء اليوم نيافة المطران ماسيس زوبويان مطران الأرمن الأرثوذكس لأبرشية حلب وتوابعها والمطران ليفون يغيايان نائب المطران مطران الأرمن الأرثوذكس بالقامشلي والسادة أعضاء المجلس الملي للكنيسة والسيد ممثل البطريركية والسيد رئيس المجلس التنفيذي للكنيسة والسيد رئيس الجمعيات الارمنية بدمشق والسيد رئيس الفوج الخامس للكشاف ورئيس جمعية الصليب لإعانة الارمن والسيد رئيس جمعية الترقي الثقافي وعدد من السادة والشخصيات من أبناء الكنيسة الأرمنية .

رحب السيد رئيس المجلس بالسادة الحضور في بداية اللقاء وأكد أن المجلس عبر من خلال هذا القرار الذي اتخذه مجلس الشعب بالإجماع بإدانة وإقرار جريمة الابادة الجماعية للأرمن على يد الدولة العثمانية عن تعاطفه الكامل مع الشعب الأرمني الصديق .
واشار السيد رئيس المجلس أن هناك واجب إنساني وأخلاقي وسياسي أمام البشرية وخصوصاً أننا نتعرض لهذا النوع من الارهاب الوحشي نفسه ومن المجرم نفسه في سورية في محاولات يائسة لإعادة التاريخ إلى الوراء .
وشدد السيد حموده صباغ أن الأخوة الأرمن هم جزء أساسي من النسيج الوطني السوري وهذا ما أكد عليه مراراً السيد الرئيس بشار الأسد ويعول على دورهم في إعادة البناء والإعمار يداً بيد مع باقي أخوتهم السوريين تحت راية القائد المنتصر السيد الرئيس المفدى بشار الأسد ، كما كانوا إل جانب باقي أخوتهم السوريين في معركة الدفاع عن الوطن خلال الحرب الارهابية التي شنت على سورية .

من جانبه قدم نيافة المطران ماسيس زوبويان شكر الأبرشية لمجلس الشعب وللسيد رئيس مجلس الشعب وللسادة أعضاء المجلس على دورهم الايجابي في تحقيق انتصار العدالة بهذا القرار ، مشيراً أن هذا القرار هو انتصار آخر مثل انتصار وتحرير حلب .
وعبر نيافة المطران عن فخر السوريين بالسيد الرئيس بشار الأسد وأن الأرمن سيدافعون عن سورية وعن حقوقها وخصوصاً في هذه المرحلة ويعتزون بالمواقف المشرفة التاريخية لقائد الوطن السيد الرئيس بشار الأسد .
كما قدم نيافة المطران ماسيس زوبويان للسيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب ، رسالة تنص على عميق المشاعر والشكر لشعب سورية وجيشها وقائدها السيد الرئيس بشار الأسد وللسيد رئيس مجلس الشعب وأعضاء مجلس الشعب ولكل من ساهم في قرار الإقرار بالابادة الارمنية .

بدورهم أعضاء الوفد المرافق تقدموا باسم مؤسساتهم وجمعياتهم برسائل شكر أعربوا فيها عن فخرهم بهذا القرار التاريخي ، مشيرين أن هذا القرار له قيمة تاريخية وحضارية وحقوقية ويتضمن أفكار جوهرية لأن الشعب السوري كان شاهد هذه الإبادة ، مشددين على ولائهم ومحبتهم لقائد الوطن السيد الرئيس بشار الأسد ، وموجهين تحية للجيش العربي السوري وتحية إجلال وإكبار لشهدائه الأبرار ومؤكدين أن سورية هي الوطن النهائي لجميع الأرمن ويدينون لها بالفضل والعرفان.

حضر اللقاء السيدة نورا أريسيان والسيد جيراير رئيسيان عضوي مجلس الشعب.



عدد المشاهدات: 705



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى