مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

لجنة الموازنة والحسابات في مجلس الشعب تناقش الموازنة الاستثمارية لوزارة الأوقاف

الخميس, 31 تشرين الأول, 2019


ناقشت لجنة الموازنة والحسابات برئاسة السيد حسين حسون الموازنة الاستثمارية لوزارة الأوقاف لعام 2020 والبالغة 96 مليون و600 ألف ليرة سورية.

وتركزت مداخلات أعضاء اللجنة حول دور الوزارة في نشر الفكر الإسلامي الوسطي المعتدل ومحاربة الفكر المتطرف الإرهابي وتوحيد الخطاب الديني في كافة المساجد وضبطها والرقابة عليها ، متسائلين عن خطة الوزارة لتجديد و تطوير مناهج التعليم الشرعي وخاصة المدارس الثانوية المشتركة بين وزارتي التربية والأوقاف إضافة لخطتها في المناطق المحررة وتكريس الفكر المتسامح ونبذ التطرف الديني وكيفية توثيق وأتمتة الوقف الخيري ومراحل تنفيذ مشروع مجمع يلبغا ، وطالب الأعضاء باختيار خطباء الجمعة ومديري الأوقاف في المحافظات وفق الكفاءة والاختصاص ، كما أثنوا على دور قناة نور الشام في نشر الوعي والثقافة من حيث نوعية البرامج الهادفة التي تقدمها .

وفي معرض رده على مداخلات الأعضاء أشار معاون وزير الاوقاف السيد وسيم مولانا إلى أن الوزارة تعمل على طباعة كتب التعليم الشرعي بالتعاقد مع نقابة المعلمين وتم البدء بتسليم الدفعات الأولى منها وذلك ضمن خطتها للعام 2020 في تطوير مناهج التعليم الشرعي ، إضافة لمشاريع أخرى تسعى الوزارة لتنفيذها منها توثيق وأتمتة الوقف الخيري لتسهيل مراقبة التعديات على العقارات الوقفية بشكل آني ، لافتاً إلى أن استثمارات الوقف تسير بالشكل الصحيح وخاصة مشروع يلبغا كونه قصة نجاح حقيقية للشراكة الحكومية لوزراتي السياحة والأوقاف إضافة لمحافظ دمشق ورئاسة مجلس الوزراء التي دعمت المشروع بشكل كبير وفاعل .

وفيما يتعلق بموضوع كفاءة الآئمة ومديري الأوقاف أكد مولانا أنه يتم اختيارهم وفق شروط وتنسيب محدد واهتمام خاص وكبير من قبل الوزارة إضافة لتأهيل عدد منهم وخاصة من المناطق المحررة وفق برنامج تدريبي نوعي و شامل لهم في مركز الشام الإسلامي الدولي في إطار جهود الوزارة للاستمرار بتطوير الخطاب الديني ودور قناة نور الشام في هذا الخصوص كأحد الأدوات الهامة في نشر الفكر الإسلامي الوسطي المعتدل بعيداً عن التطرف ، موضحاً أن نظام التعليم الشرعي في سورية يدرس منهاجين تربوي من قبل وزارة التربية وآخر تعليم شرعي وبالتكامل مع بعضهما وأن المدارس الشرعية التي أغلقت في سنوات الحرب قد تم إلحاق طلابها بمدارس عامة أو شرعية أخرى وتم استيعابهم فيها ، كما تتضمن خطة وزارة الأوقاف لعام 2020 مشاريع جديدة كمشروع الطاقات المتجددة وبرنامج نشر ثقافة الترشيد .

 


عدد المشاهدات: 161



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى