مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

أداء وزارة الصحة وواقع المشافي العامة تحت قبّة مجلس الشعب

الاثنين, 14 تشرين الثاني, 2016


أداء وزارة الصحة وواقع المشافي العامة وقطاع الأدوية، كان، أمس، محور الجلسة العاشرة لمجلس الشعب برئاسة الدكتورة هدية عباس رئيسة المجلس وحضور وزير الصحة الدكتور نزار يازجي، إذ تركزت المداخلات على ضرورة توفير العلاج المجاني والمستلزمات الطبية والدوائية لأسر شهداء وجرحى الجيش العربي السوري، وأكدت على إعادة تأهيل المشافي والعيادات والمراكز الصحية في المناطق التي أعاد إليها الجيش العربي السوري الأمن والاستقرار، ومنح التعويض المالي للعيادات والمخابر المتضرّرة من الإرهاب.
كما طالبت بإحداث هيئة عليا للتنسيق بين المشافي العامة، التابعة لوزارات الصحة والتعليم العالي والدفاع والداخلية، وإعادة تقويم عمل المشافي التي تمّ تغيير إداراتها وكيفية أدائها، ولفتت إلى نقص الكوادر الطبية في بعض المشافي، وأكدت على الاستعانة بالأطباء الخريجين الجدد لتغطية النقص الحاصل في الأطباء، ورفع سن تقاعد الأطباء إلى 65 سنة للاستفادة من خبراتهم، وإصدار تشريع ينظّم عمل الجمعيات الطبية، ومنح تراخيص إحداث مصانع لإنتاج مواد غسيل الكلية والسيرومات، وتكثيف الرقابة على معامل الأدوية وإنهاء ظاهرة التهريب.
وفي ردوده على مداخلات أعضاء المجلس، أوضح وزير الصحة أن عدد المشافي التي تواصل عملها بانتظام وتستقبل الحالات المرضية والإسعافية في مختلف المحافظات أكثر من 98 مشفى، يعمل 35 منها بشكل جزئي، وهناك 14 مشفى مدمرة بالكامل بفعل تخريب المجموعات الإرهابية، مؤكداً أن الوزارة تواصل إعادة تأهيل المراكز الصحية في المناطق التي يعيد الجيش العربي السوري الأمن والاستقرار إليها، وكشف أن الوزارة حوّلت العيادات الشاملة في مدينة حمص إلى مشفى مزوّد بطاقة 30 سريراً، وسيتمّ رفعها في خطة إعادة الإعمار إلى 60 سريراً، مضيفاً: تمّ رصد مبلغ 135 مليون ليرة لتأهيل مشفى تدمر وإعادة مشفى القريتين للعمل بشكل جزئي، وأشار إلى أن الوزارة أعادت مشفيي دير عطية ويبرود إلى العمل، وتمّ تدشين مشفى قطنا ودخل في الخدمة حالياً، وتمّ رصد 300 مليون من خطة إعادة الإعمار لإعادة تأهيل مشفى داريا.
وبخصوص الأدوية المزمنة والسرطانية، قال يازجي: تقوم الوزارة بالاستعلام عن الاحتياجات من هذه الأدوية في كل المشافي وترسل قائمة بالنقص إلى مؤسسة التجارة الخارجية “فارمكس” التي تتولى بدورها استيراد الأدوية، ثمّ تستلمها وتوزّعها على المشافي والمراكز الصحية، وهناك أدوية توزعها على المرضى مباشرة، لافتاً إلى أن الوزارة ترسل الأدوية إلى المشافي والمراكز الصحية في مدينة الحسكة بشكل دوري ومن دون انقطاع.

لمتابعة التقرير التلفزيوني حول جلسة مجلس الشعب من خلال التسجيل التالي :



عدد المشاهدات: 6118

ألبوم الصور:



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى