مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

نورا أريسيان لموقع مجلس الشعب :ما لفتني في كلمة وزير الخارجية تنويهه لفكرة الثقة المفقودة تجاه منظمة الأمم المتحدة.

الأحد, 25 أيلول, 2016


 

أكدت عضو مجلس الشعب نورا أريسيان لموقع المجلس أهمية الكلمة التي ألقاها السيد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم أمام الدورة الحادية والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة وأضافت أريسيان أكثر ما لفتني في كلمة السيد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم أمام الدورة الحادية والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة تنويهه لفكرة الثقة المفقودة تجاه منظمة الأمم المتحدة في خاتمة الكلمة، حين أشار الى ضرورة تطبيق أحكام ميثاق الأمم المتحدة لكي تستطيع المنظمة استعادة ثقة الشعوب بها، والذي يستوجب احترام سيادة واستقلال الدول الأعضاء وعدم التدخل في الشؤون الداخلية علناً، في إشارة الى ضرورة وضع موازين حقيقية وعادلة للعلاقات بين الدول بعد أن اهتزت بسبب أطماع وغرور وغطرسة البعض.

أنا أعتقد أن الرسائل التي وجهها السيد المعلم من خلال كلمته، تتمحور حول عدة نقاط، يمكن أن نركز على نقطتين:

الأولى بأن رؤية الدولة السورية بالنسبة للمسار السياسي والحوار السوري السوري كانت الأصوب منذ البداية. فقد أكد الوزير بأن حكومة الجمهورية العربية السورية أعلنت منذ بداية الأزمة أن حل الأزمة يكون عبر مسارين متوازيين هما مسار محاربة الإرهاب والمسار السياسي الذي يتم عبر حوار سوري- سوري يقرر من خلاله السوريون مستقبل بلدهم دون تدخل خارجي، رافضاً الحلول المفروضة من الخارج لأنها أصلاً مرفوضة من قبل الشعب السوري.

مع التأكيد بضرورة توفير الأرضية اللازمة والظروف الملائمة لتطبيق الحل السياسي، وذلك عبر تكثيف جهود محاربة الإرهاب والمضي في عملية المصالحات الوطنية.

والرسالة الثانية تكمن في إبراز أهمية العمل على إخلاء منطقة الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل، حيث أكد المعلم بأن سوريا دعت دائماً لإخلاء منطقة الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل، في إشارة الى أن سياسات إسرائيل العدوانية لا تهدد سورية فقط بل المنطقة برمتها من خلال ترسانتها النووية.

وحول اللقاءات التي أجراها السيد وليد المعلم مع عدد من وزراء خارجية روسيا والعراق وعمان وقبرص وأرمينيا وبيلاروس والسودان رأت أريسيان أنها مهمة للغاية، حيث أكد الوزراء النظراء على تصميم بلادهم على محاربة الارهاب والقضاء عليه، مؤكدين أهمية مواصلة الجهود والتعاون في محاربة الإرهاب .

    

دمشق – موقع مجلس الشعب – محمد أنور المصري-



عدد المشاهدات: 6070



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى