مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

رئيسة مجلس الشعب خلال لقائها رئيس أساقفة قبرص .. السياسات الخاطئة للدول الاوربية ستنعكس سلبا على أمنها واستقرارها

الثلاثاء, 26 تموز, 2016


أكدت رئيسة مجلس الشعب الدكتورة /هدية عباس/ أهمية دور رجال الدين في نقل الصورة الحقيقية لما يجري من أحداث في سورية إلى الرأي العام العالمي وحشده لمواجهة الفكر التكفيري والظلامي الارهابي وكل من يساهم في دعمه ونشره بالعالم رغم التزييف والتضليل الإعلامي.

 جاء ذلك خلال لقائها اليوم رئيس أساقفة قبرص كريستو ستوموس الثاني حيث لفتت الدكتورة /عباس/ إلى ضرورة العمل والتركيز على بناء جيل يؤمن بالمحبة والتسامح والعيش المشترك والتسامح والاحترام المتبادل بين الشعوب والأديان وقادر على مواجهة الإرهابيين أصحاب العقول المغلقة والأفكار المتطرفة.

وأشارت رئيسة المجلس إلى أن الشعب السوري يخوض معركة خطيرة في مواجهة الارهاب  بكل أشكاله لاسيما أنه يتمثل بقطع العلاقات والعقوبات الاقتصادية الجائرة التي تؤثر سلبا على حياة السوريين ومعيشتهم مؤكدة أن السوريين متمسكون ببلادهم ورئيسهم لأنهم أصحاب حق ومؤمنون بوحدتهم ووحدة أرضهم وبولاء كامل لوطنهم.

وبينت الدكتورة /عباس/ أن السياسات الخاطئة للدول الاوربية ستنعكس سلبا على أمنها واستقرارها //فهم سيحصدون شر مازرعوه// وخاصة /أردوغان/ الذي عمل خلال السنوات الماضية على دعم الارهابيين وتدريبهم وتسهيل عبورهم عبر حدود بلاده إلى سورية.

بدوره أكد رئيس أساقفة قبرص أن الشعب القبرصي يقف الى جانب الشعب السوري في مواجهة الارهاب وعند عودتي الى قبرص سأخبر بكل ما رأيت للرئيس القبرصي والشعب بالحقيقة أن ما يجري في سورية هو من صنع الاوروبيين ولم يكن مطالب للشعب السوري مبينا أن السياسات الاوروبية كانت خاطئة تجاه سورية والشعب السوري ولا بد من تغييرها.

وأشار إلى انه لن يوفر جهدا في تعريف الديبلوماسيين الغربيين بحقيقة الاحداث الجارية في سورية مؤكدا أن الشعب السوري المتمسك بأرضه وقضيته سينتصر على الارهاب ولن يعطي الفرصة لهم بتحقيق غاياتهم.



عدد المشاهدات: 5166



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى