مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية أخبار الموقع 

سعادة سلمته رسالة سلام … بابا الفاتيكان يصلي لأجل سورية

الأحد, 22 تشرين الثاني, 2015


سلمت النائب في مجلس الشعب ماريا سعادة بابا الفاتيكان فرانسيس الأول خلال حضورها لقداس جرى بالفاتيكان وسط العاصمة الإيطالية روما، رسالة سلام لأجل سورية، دعت فيها إلى رفع الإجراءات القسرية أحادية الجانب التي تستهدف حق الحياة للشعب السوري ومقومات عيشه.
وأكدت سعادة لـ«الوطن»، أن بابا الفاتيكان قبل دعوتها لأداء صلاة خاصة لإحلال السلام في سورية.
واعتبرت الرسالة التي تلقت «الوطن» نسخة منها أن الهجرة سواء كانت قانونية أو عبر البحر بطرق غير مشروعة تحاول أن تفصل التاريخ عن الجغرافيا وبالتالي قتل ذاكرة المكان ومحو التاريخ من ذاكرة الأجيال القادمة التي تعد الركيزة الأساسية التي تضمن بقاءنا، مضيفة: إن الهجرة ناتجة بفعل الإرهاب من جهة والإجراءات القسرية أحادية الجانب المتخذة ضد السوريين من جهة أخرى.
وبينت الرسالة أن العدوان على سورية يستهدف قبل كل شيء المجتمع السوري الحامل لتراثه وهويته وحضارته المتراكمة عبر التاريخ، مؤكدة أن الشعب السوري يدين كل أشكال الإرهاب التي تضرب الشعوب، كما أنه يقدر الحضور الدائم لسفارة الفاتيكان إلى جانبه في وقت أغلقت فيه الكثير من السفارات الأوروبية أبوابها وقطعت علاقاتها مع سورية.



عدد المشاهدات: 4760



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى