مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية لقاءات ومؤتمرات 

د. زاهر اليوسفي ضيف الدستور

الأربعاء, 8 كانون الثاني, 2020


أكد زاهر اليوسفي، عضو مجلس الشعب السوري، أن زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إلى سوريا اليوم، جاءت تأكيدا على دعمه لموقف القيادة في مكافحة الإرهاب الدولي.

وأوضح «اليوسفي» في تصريحات لـ«الدستور» أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين صديق شخصي للرئيس بشارالأسد وهو حليف حقيقي لسوريا كباقي الرؤساء الروس أو السوفييت خلال العقود الخمسة الماضية.

وشدد النائب بالبرلمان السوري على أن زيارة بوتين لدمشق في هذا الوقت بالذات تعني الكثير.

وبشأن أجندة بوتين خلال زيارته لسوريا أوضح «اليوسفي» أن الرئيس بوتين تفقد القوات الروسية العاملة في سوريا وتأكد من جاهزيتها حال حدوث المحظور، كما تناول الرئيسان دراسة الأمور المستقبلية المحتملة، وأكدا على ضرورة القضاء على كل بؤر الإرهاب في المنطقة وضرورة خروج القوات المحتلة والحفاظ على السيادة السورية ووحدة أراضي الجمهورية العربية السورية.

وشدد النائب السوري على أن زيارة الرئيس بوتين حملت في طياتها العديد من الرسائل على رأسها استمرار الدعم الروسي ومنع حدوث أي ردود أفعال غير محسوبة النتائج وردع أمريكا ومنعها من القيام بأي تصعيد من شأنه تدمير المنطقة بالكامل ويجب أن لا نغفل عن دور الكيان الصهيوني وقلقه وخشيته من ردود محور المقاومة عليه باعتباره اللقيط المدلل عند الولايات المتحدة والغرب.

وأكد اليوسفي لـ«الدستور» أن عمليات الجيش العربي السوري متواصلة ولن تتوقف إلا بعد تطهير الأرض السورية كاملة، وتجري عملية تطهير محافظة إدلب وبعدها يأتي الدور على الشمال السوري والقيادة السورية ماضية في ضرب الإرهاب بعدما باءت كل محاولات عقد المؤتمرات في جنيف أو أستانة أوسو تشي بالفشل.



عدد المشاهدات: 346

طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس
للأعلى