مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية لقاءات ومؤتمرات 

نهى جانات ضيفة الأزمنة

السبت, 26 تشرين الأول, 2019


قام  وزير التربية عماد العزب بزيارة  مفاجئة إلى محافظة  حلب ، والتي استغرقت يومين ، قام خلالها بتغييرات إدارية كبيرة وصفها البعض /بستونامي/ التربية .وقد رافق في هذه الزيارة عدد من أعضاء من مجلس الشعب عن هذه الزيارة ونتائجها أجرى موقع مجلة الأزمنة اتصالاَ مع عضو مجلس الشعب السيدة ( نهى جانات ) والتي قالت فيه :

التربية هي رافعة المجتمع وهي الكفيلة والقادرة على ردم الشرخ الذي خلفه الإرهاب وحرب السنين التسع الظالمة الجائرة على بلدنا العزيز الشامخ.

فالتربية إذا صلحت صلح المجتمع وإذا فسدت فسد.

مما تقدم كان لزاماً على السيد الوزير زيارة حلب والاطلاع على واقع العمل التربوي فيها.

وأضافت ... نحن ندعم الزيارات الحكومية على أرفع المستويات إلى جميع المحافظات والوقوف على أداء جميع القطاعات لتقييمها وتقويمها أو تصويبها إذا كان هناك خلل.

وأردفت ... أعتقد أن زيارة السيد وزير التربية كانت مثمرة لا سيما في موضوع التغييرات الكبيرة التي حدثت في الجسم الإداري في تربية حلب، كما وحل موضوع المواصلات للزملاء المعلمين المعينين في الأرياف حيث ستتولى الوزارة مسؤولية نقلهم مجاناً.

في جانب آخر وعد السيد الوزير بناء على سياسة الحكومة المقرة مسبقاً بدخول عشرات المدارس إلى الخدمة قريبا بميزانيات ضخمة وإمكانيات كبيرة لتسريع هذه العملية.

كما تحدث السيد الوزير عن المسابقة المرتقبة من قبل الكثير من أبناءنا الخريجين في كافة الاختصاصات.

وعن نتائج هذه الزيارة  تتابع حديثها للأزمنة قائلة : هناك بعض المواضيع لن نحكم عليها قبل النظر في نتائجها لكني أستطيع القول أن الزيارة كانت إيجابية وينظر إليها الزملاء العاملين في قطاع التربية والمواطنين عامة بارتياح كبير.

التربية كل متكامل ،جودة عنصر من مدخلاتها أو فساده لابد أن ينعكس على المخرجات ،لذلك فإن كل خطوة إيجابية ستنعكس بشكل أو آخر على العاملين في هذا القطاع.

ويبقى الهم الأكبر للزملاء المعلمين كما كل الموظفين هو تدني الأجور وعدم تناسقها مع الأسعار الجنونية ومتطلبات الحياة اليومية ،لذلك نناشد الحكومة كما دائما السعي لتحسين واقع الأجور والمعاشات.

دمشق _ موقع مجلة الأزمنة _ محمد أنور المصري



عدد المشاهدات: 283

طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى