مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية لقاءات ومؤتمرات 

مهند الحاج علي ضيف سبوتنيك

الثلاثاء, 15 تشرين الأول, 2019


تم الإعلان عن اتفاق بين الحكومة السورية وقوات سوريا الديمقراطية (قسد) لدخول الجيش السوري إلى مناطق سيطرتها، والانتشار على الحدود السورية التركية، لمؤازرة القوات الكردية في مواجهة العملية العسكرية التركية.

بواسطة ورعاية روسية يأتي هذه الاتفاق بعد مرور خمسة أيام من بدء العملية العسكرية التركية "نبع السلام"، للقضاء على ما أسمته الممر الإرهابي على الحدود التركية، وحماية أمنها القومي.

بدوره يرى عضو مجلس الشعب السوري مهند حاج علي، أن هذا الاتفاق جاء بعد تخلي جميع الدول عن المجموعة الإنفصالية، ولكن الحكومة السورية عادت واحتضنتهم، ويتابع: حتى الآن لم تعلن بنود هذا الاتفاق، ولكن من الواضح أن هذه القوات التي كان لديها أطماع انفصالية، استطاعت بالنهاية أن تقتنع بأن الحكومة السورية والجيش العربي السوري هما الوحيدان القادران على ضمان الأمن والسلم في تلك المنطقة.

 

ويكمل حاج علي: والبارحة عبر الوساطة الروسية حيث أن هناك وفدا روسيا ذهب إلى منبج، ثم عاد إلى دمشق، وبعدها مباشرة بدأ الجيش العربي السوري يتحرك باتجاه هذه المناطق، وحتى هذه اللحظة دخل الجيش مدينة الطبقة، ويعبر فوق سد الفرات نحو الحدود السورية التركية.

ويستطرد: بالطبع هم سوريون في البداية والنهاية، وهناك مراسيم عفو من السيد الرئيس تضمن لهم العودة الآمنة لحضن الوطن، وبعد أن تخلت كل دول العالم عن هذه المجموعة الإنفصالية، سوف يتحدون مع الجيش العربي السوري لمقاتلة الاحتلال التركي.

اتفاق شامل

وعن المناطق التي يشملها هذا الاتفاق والتي ستعود لسيطرة الجيش السوري، يؤكد القيادي في الحزب الكردي: تم الإعلان عن أن التفاهم يشمل جميع المناطق، ومن ضمن الاتفاق أن قوات سوريا الديمقراطية ستكون جزء من المنظومة الدفاعية للجيش العربي السوري.

وكذلك يؤكد عضو مجلس الشعب السوري: قسد ستسلم كافة المناطق إلى الجيش العربي السوري، وما أن يسيطر الجيش على الحدود سيكون سلاح قسد دون مبرر ولا معنى له، وقسد باتت تعلم بأن الجيش هو الضامن والحاضن الوحيد لكل الإثنيات في سوريا.

ويضيف: لذلك لا يوجد أي مجال سوى للضمانات التي يقدمها الجيش العربي السوري، ومن الممكن أن تنضم هذه القوات للجيش العربي السوري للدفاع عن الأراضي السورية ضد الاحتلال التركي.


عدد المشاهدات: 331

طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى