مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية لقاءات ومؤتمرات 

خالد الدرويش ضيف عربي اليوم

الأحد, 5 تشرين الثاني, 2017


وجّه عضو مجلس الشعب السوري، خالد الدرويش دعواته الصادقة بالترحّم على شهداء سوريا من مدنين وعسكريين، متمنّياً الشفاء العاجل للجرحى، والتحية للجيش العربي السوري وهو يحقق الانتصارات على مساحة الجغرافيا السورية.

وأضاف النائب الدرويش في حوار خاص لوكالة “العربي اليوم” أنّه كلما اقترب الجيش العربي السوري من تطهير الحدود العراقية السورية من رجس داعش وحان موعد التقاء الجيشين السوري والعراقي واقترب موعد الانتصار حدث اعتداء جديد من قبل العدو الإسرائيلي.

وأردف أنّ الهدف من ذلك صرف النظر عن انجازات الجيش العربي السوري وحلف المقاومة التي تتحقق في الميدان وكان آخرها فك الحصار عن مدينة دير الزور ومتابعة الجيش العربي السوري وحلفائه انجازاتهم في ريف محافظة الرقة ودير الزور حيث وصلت جحافلهم إلى مشارف البوكمال السورية.

وأوضح النائب الدرويش حول الملف الكيميائي السوري وتجدّد الحديث عنه أنّ عدم زيارة مطار الشعيرات وخان شيخون من قبل بعثة أممية والكشف على أرض الواقع هو دليل على زيف تلك الادعاءات التي تُكال ضد سوريا لأن زيارة وفد أممي ذو مصداقية يكشف كذب ادعاءاتهم بأن الجيش السوري هو من نفذ تلك الجريمة البشعة وأغلب الظن أنّ هذه الحادثة مفبركة وغير حقيقية كما هو تقريرهم مفبرك وسطحي وغير مهني ولا يمت للحقيقة بصلة.

وفي سياق منفصل حول مرحلة ما بعد داعش في الرقة قال: إنّ داعش وما يسمى قوات سوريا الديمقراطية (قسد) وجهان لعملة واحدة لأن المشغل واحد حيث يشارك الاثنان بتدمير مدينة الرقة، دُمّر الحجر وقُتل البشر ودمّرت البنى التحتية من مدارس وجسور وماء وكهرباء وتمت سرقة بيوت المدنيين بشكل كامل وتمت سرقة الافران ومحطات التحويل وحتى أعمدة الكهرباء تمت سرقتها وذلك دليل هو قناعتهم أن الجيش العربي السوري قادم ليحرر أرض محافظة الرقة من تلك المجموعات الانفصالية وأنه سيحرر كل شبر من الارض السورية ولن يقبل بأن يرفع فوق أي شبر من ارض الوطن غير العلم السوري وأن ابناء المحافظة بانتظار قدوم الجيش العربي السوري ليحتفلوا معه بتحرير مدينتهم من تلك العصابات المجرمة.



عدد المشاهدات: 2855

طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى