مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية تقارير صحفية 

أهم العناوين الصادرة في المواقع والصحف المحلية والعربية والدولية-2-8-2018

الخميس, 2 آب, 2018


النشرة

الخميس- 2-8-2018

 7معابر جديدة لعودة اللاجئين إلى سورية

الوطن أون لاين - أعلنت وزارة الدفاع الروسية افتتاح 7 معابر جديدة مجهزة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم بينها ما هو بحري وجوي.

وبحسب ما نقل موقع “روسيا اليوم” الإلكتروني، فإن رئيس المركز الوطني لإدارة الدفاع عن روسيا الاتحادية، اللواء ميخائيل ميزينتسيف، قال في جلسة لمكتب التنسيق الخاص بملف إعادة اللاجئين السوريين إلى وطنهم، الأربعاء، إن تدفق اللاجئين السوريين العائدين إلى بلادهم من المتوقع أن يرتفع في فترة قريبة.

وأكد ميزنيتسيف أنه بالإضافة إلى المعابر التي تم استحداثها مؤخرا، افتتحت 3 معابر جديدة هي معبر صالحية البري في دير الزور، ومعبر بانياس البحري في طرطوس، ومعبر مطار دمشق الدولي.

وأضاف الموقع نقلا عن رؤساء المكاتب التابعة لمركز استقبال وتوزيع وإيواء اللاجئين، أن معبر الصالحية يتحمل 800 شخص يوميا، ومعبر بانياس 15 ألف شخصا، ومعبر مطار دمشق الدولي 1050 شخص.

وكان مركز استقبال وتوزيع وإيواء اللاجئين فتح 4 نقاط برية في وقت سابق لدخول اللاجئين السوريين من لبنان والأردن إلى سورية، هي معابر الزمراني وجديدة يابوس والدبوسية على الحدود مع لبنان، ومعبر نصيب على الحدود مع الأردن.

وبحسب وزارة الدفاع الروسية فإنه منذ افتتاح المركز يوم 18 تموز المنصرم، عاد إلى سورية، بالتعاون والتنسيق الكامل مع وزارة الخارجية الروسية والحكومة السورية، 4592 شخصا غالبيتهم من لبنان، وبينهم 318 سوريا من الأردن.

رفع العلم السوري في جباثا الخشب.. وطائرات مسيرة إسرائيلية وأسلحة أميركية وأدوية سعودية من مخلفات داعش.. آخر معاقل الإرهاب تهوي.. الجيش يستعيد قرية القصير بحوض اليرموك.. ويلاحق الإرهابيين الفارين إلى الوديان المجاورة

الثورة - هوى آخر معاقل الإرهاب في درعا بعد تحرير وحدات الجيش العربي السوري قرية القصير في حوض اليرموك بعد القضاء على آخر تجمعات إرهابيي داعش فيها.

وأفاد مراسل سانا الحربي من درعا بأن وحدات الجيش اشتبكت مع آخر تجمعات إرهابيي التنظيم التكفيري في قرية القصير بعد سيطرتها خلال اليومين الماضيين على بلدة الشجرة وقرى عابدين ومعربة وكويا وبيت آره ومن ثم تابعت تقدمها وحصارها لما تبقى من فلولهم في القصير وصولا إلى القضاء على آخر بؤرة لهم وإعلانها محررة من الإرهاب.‏

وبين المراسل أن وحدات الاقتحام تلاحق من تبقى من الإرهابيين التكفيريين الذين فروا إلى الوديان المجاورة وسط انهيار كامل في صفوفهم في الوقت الذي يعمل عناصر الهندسة على تمشيط القرية لتأمينها من مخلفات الإرهابيين.‏

وبعد تحرير قرية القصير اليوم يكون الجيش العربي السوري قد دحر التنظيمات الإرهابية من محافظة درعا بينما تعمل الجهات المعنية على استكمال إخراج من تبقى من الإرهابيين الرافضين للتسوية في عدد من قرى القنيطرة إلى شمال سورية إيذانا بإعلان المنطقة الجنوبية خالية من الإرهاب في الساعات القادمة.‏

إلى ذلك واكبت كاميرا سانا عمليات تمشيط وحدات الجيش وعناصر الهندسة للقرى والبلدات التي تم تحريرها خلال اليومين الماضيين في حوض اليرموك ووثقت العثور على طائرات مسيرة إسرائيلية الصنع داخل مستودع للأسلحة من مخلفات إرهابيي داعش في قرية عابدين.‏

ولفت مراسل سانا إلى أن المستودع ضم أيضا قذائف صاروخية وهاون ومضادة للدروع وضوئية وكميات كبيرة من الذخيرة المتنوعة إضافة إلى حشوات بارود وقذائف فراغية.‏

 

وأشار المراسل إلى أنه تم العثور داخل أحد أوكار إرهابيي داعش في قرية كويا على كميات من الأسلحة والذخيرة من بينها قواعد صواريخ تاو أمريكية الصنع وقذائف هاون ورشاشات إضافة إلى مستودع مواد غذائية ومستودعين للأدوية من بينها أدوية سعودية المنشأ.‏

وأوضح المراسل أن عناصر الهندسة قاموا بتفكيك عشرات العبوات الناسفة والألغام وعدد من السيارات المفخخة في القرى المحررة ومحيط قرية القصير.‏

وكانت وحدات الجيش عثرت خلال تمشيطها بلدة الشجرة أول من أمس الأول على مقرات لتنظيم داعش الإرهابي ومشاف ميدانية ومستودعات للذخيرة ومعامل لتصنيع العبوات الناسفة وفوارغ لصواريخ تاو أمريكية وحشوات قذائف متنوعة وأجهزة اتصال وخطوط اتصال أردنية.‏

من جهة ثانية وبعد خروج الإرهابيين الرافضين للتسوية إلى شمال سورية وإعلانها آمنة تم أمس رفع العلم الوطني في بلدة جباثا الخشب بالريف الشمالي للقنيطرة.‏

وأفاد مراسل سانا في القنيطرة بأنه تم أمس بمشاركة الأهالي رفع علم الجمهورية العربية السورية في بلدة جباثا الخشب بالريف الشمالي إيذانا بإعلانها آمنة ومستقرة بعد إنهاء الوجود الإرهابي فيها وإخراج الإرهابيين الرافضين للتسوية إلى شمال سورية.‏

وتم أمس الأول إخراج آخر دفعة من الإرهابيين الرافضين للتسوية مع عائلاتهم من بلدة جباثا الخشب والقرى التابعة لها ونقلهم بواسطة 6 حافلات عبر ممر أوفانيا إلى شمال سورية ومن المقرر أن تتم خلال الأيام القليلة القادمة تسوية أوضاع المسلحين الذين فضلوا البقاء في البلدة ودخول عناصر الجيش العربي السوري لتمشيطها وتطهيرها من مخلفات الإرهابيين.‏

سوريا والأردن تؤكدان جهوزية معبر ‘‘نصيب‘‘ ولا تعطيان موعداً لبدء العمل به 

داماس بوست - كشف وزير النقل السوري علي حمود الاربعاء، أن الطريق إلى معبر نصيب الحدودي مع الأردن جاهز للاستخدام وأن دمشق تدرس إمكانية فتحه بعد أن بسط الجيش السوري سيطرته على المنطقة هناك.

وقال الوزير السوري إن الحكومة السورية لم تتلق بعد طلبا من الأردن بفتح المعبر، وأضاف "الطريق أصبح جاهزا للتشغيل، بهذا الاتجاه ندرس إعادة فتح المعبر وتشغيله".

وأضاف: "انتهينا من كل القضايا، التي كانت تمنع الوصول إلى هذا المعبر، وأخذنا المبادرة لتجهيز الطريق، وإعادة صيانته لإمكانية تجهيزه من أجل تشغيل المعبر".

وكانت بضائع بمليارات الدولارات تمر سنويا من معبر نصيب الحدودي قبل اندلاع الأزمة السورية في عام 2011، وأثر إغلاقه على اقتصاد سوريا وجيرانها.

من جانب آخر تتناقل مواقع إخبارية أردنية أخباراً عن جاهزية معبر نصيب الحدودي لاستقبال المسافرين والبضائع اعتباراً من 1 آب 2018، حيث بدأت عدة شركات تأهيل مكاتبها في المعبر من الجانب الأردني.

مصادر حكومية أردنية، ووفقاً لوكالات أنباء أكدت أن شركات عدة ستبدأ اعتباراً من اليوم 1 آب، إعادة تأهيل مكاتبها في معبر “جابر نصيب” مع سوريا.

وأفادت مصادر أردنية أن “عمليات التأهيل هذه خاصة بشركات التخليص ونقل البضائع في المعبر، والتي يبلغ عددها حوالي 172 شركة، كانت تعمل على الجانب الأردني قبل بدء الأزمة السورية في العام 2011”.

بيد أن ذات المصادر لم تشر إلى موعد محدد لافتتاح المعبر، رغم أن الجانب السوري أعلن جهوزيته لاستئناف الحركة على المعبر من جهته، خاصة وأن الطريق المؤدية إليه أصبحت آمنة بعد إعادة القوات الحكومية السيطرة عليه.

البرلمان الايراني يطالب بمساءلة الرئيس روحاني

اعلنت هيئة رئاسة مجلس الشورى الاسلامي في جلستها العلنية اليوم الاربعاء انها تسلمت طلبا وقعه عدد من النواب يطلبون فيه حضور رئيس الجمهورية "حسن روحاني" للاجابة على عدد من الاسئلة المتعلقة بالوضع الاقتصادي.

وافاد مراسل وكالة مهر للأنباء ان رئيس مجلس الشورى الاسلامي "علي لاريجاني" قال: ان 92 من النواب كانت لديهم اسئلة موجهة الى رئيس الجمهورية، وبعد دراستها في اللجنة الاقتصادية، اصر 80 نائبا على طلبهم، وعلى هذا الاساس فان استنادا الى المادة 88 من الدستور فان هذا الطلب قد تم تسلمه من قبل هيئة رئاسة المجلس.

واوضح لاريجاني ان طلب مساءلة رئيس الجمهورية يتضمن خمسة اسئلة وهي :

1- فشل الحكومة في السيطرة على اسعار السلع والعملة الاجنبية.

2-استمرار العقوبات المصرفية

3- عدم اتخاذ الحكومة اجراءات مناسبة لتقليل معدل البطالة

4- الانكماش الاقتصادي لعدة سنوات

5- الانخفاض الحاد في قيمة العملة الوطنية امام سعر صرف العملة الاجنبية

ولفت لاريجاني الى انه استنادا الى المادة 213 من النظام الداخلي لمجلس الشورى فان امام رئيس الجمهورةي مهلة اقصاها شهر واحد للحضور الى قاعة البرلمان والاجابة على تساءلات النواب.

الائتلاف المعارض أوقف التعامل مع قناة أورينت لأنّها تعمل لصالح إسرائيل!!!

أنباء أسيا - عَلِمَت وكالة أنباء آسيا من مصادر موثوقة أنَّ دائرة الإعلام والاتّصال في الائتلاف الوطنيّ السوريّ لقوى المُعارَضة قرّرت عدم التعامل مع قناة أورينت ومراسليها في الداخل السوريّ وفي الخارج أيضاً بصورةٍ نهائيّة.

وعَلِمَت وكالة أنباء آسيا من المصادر ذاتها “أنَّ الائتلاف السوريّ لقوى المُعارَضة والمؤسّسات الإعلاميّة التابعة له، عملوا على حذف مراسلي قناة أورينت من جميع القوائم البريديّة الرسميّة التابعة لهم”.

ورفضت مصادر الائتلاف المعارض الحديث عن الأسباب الكامنة وراء القرار المتّخذ بخصوص قناة أورينت بشكل رسمي لكنّها لمّحت إلى أنَّ السبب هو فضيحةُ التمويل الإسرائيليّ للقناة وعلاقة مسؤوليها بالمخابرات الإسرائيليّة.

مصانع روسية لبناء المنازل وأنظمة مراقبة جوية في سورية

شام تايمز - أعربت روسيا عن استعدادها للمشاركة في مشاريع لإعادة وبناء المطارات السورية وتوفير الأمن وتجهيزها بأجهزة مراقبة الحركة الجوية ومراكز القيادة والمراقبة.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الصناعة والتجارة الروسية،ألكسندر تولباروف، اليوم الأربعاء “أن تسليم أنظمة مراقبة الحركة الجوية ومرافقها مهمة استراتيجية، وسيضمن تنفيذها تعزيز المزيد من منتجات التكنولوجيا الفائقة الروسية، بالإضافة إلى بناء نظام موحد للمراقبة العسكرية المدنية في سورية، مع مراعاة وجود أنظمة دفاع جوي روسية في المنطقة”.

وفي سياق متصل أعلن تولباروف، عن استعداد بلاده لتزويد سورية بمصانع لبناء المنازل التي تسمح بإنتاج مجموعة واسعة من منتجات الخرسانة المسلحة في وقت قصير.

وأكد تولباروف على أنه “من بين المهام الأكثر إلحاحاً إعادة إعمار البلدات المدمرة والمرافق الصناعية، وتوفير للسكان المحليين بما في ذلك أولئك الذين يعودون إلى وطنهم، المساكن وفرص العمل والتي يمكن حلها عن طريق تزويد سوريا بمصانع لبناء المنازل، ومجموعة واسعة من منتجات الخرسانة المسلحة (ألواح، عوارض، ألواح حائط، سلالم، واجهات، كتل إسمنتية مسلحة، إلخ…، وكذلك لتلبية احتياجات بناء البنية التحتية (لوحات الطريق والأعمدة الكهربائية والنوادل للسكك الحديدية ودعامات الجسور)”.

كما أشار إلى أن المعدات يتم معالجتها طبقاً لمواصفات المواد السورية، والمواد الزلازلية، المتفق عليها مع نقابة المهندسين السوريين، وهي فريدة ولديها درجة عالية من التشغيل الآلي، بما في ذلك دعم الإنتاج عن بعد ومراقبة جودة المنتجات المصنعة.

يشار إلى أن وزارة الدفاع الروسية أعلنت في 18 تموز عن إنشاء مركز خاص في سورية لاستقبال وإيواء اللاجئين لتسهيل عودة السوريين إلى وطنهم.

مجلس الأمن يعقد جلستين حول سورية واليمن اليوم

الغد الأردنية - يعقد مجلس الأمن، اليوم الخميس، جلسة بشأن الملف الكيماوي السوري يستمع الأعضاء خلالها إلى إحاطة يقدمها نائب الممثل السامي لشؤون نزع السلاح، توماس ماركرام حول استخدام الأسلحة الكيماوية في سورية.

وبعد ظهر اليوم، ينعقد المجلس بشأن الوضع في اليمن حيث سيقدم المبعوث الخاص، مارتن غريفيث ومدير العمليات في مكتب الامم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية جون غينغ، إحاطة حول الوضع هناك.

ومن المقرر أن تتبع جلسة الإحاطة بمشاورات مغلقة.-(بترا).

الإمارات تطلب من موظفي سفارتها بدمشق العودة إلى العمل

أخبار سورية والعالم - ذكرت مصادر  في دمشق، بأن سفارة الإمارات العربية المتحدة في دمشق، تجري استعدادات لإعادة فتحها وممارسة عملها، وتلقى موظفو السفارة المحليون اتصالا من أبو ظبي يطلب منهم العودة إلى السفارة وتحضير ما يحتاجه إعادة عملها من جديد، كما تجري عمليات صيانة لمنازل تعود ملكيتها إلى السفارة الإمارتية في العاصمة وريفها بشكل سريع، ما يعني أن عودة العلاقات بين أبو ظبي ودمشق ستكون قريبة.

وكانت مصادر موثوقة  ذكرت سابقا ان لقاءا جرى بين الجانبين السوري والسعودي في الرياض قبل أيام وتناول الجانبين الأمني والسياسي، ويبدو ان الرياض وأبو ظبي يستبقان الدوحة بعد مؤشرات على اقتراب الدوحة من دمشق عبر طهران، حيث عادت العلاقات القطرية الايرانية بشكل كامل، وأرسلت الدوحة مؤخرا سفيرا فوق العادة إلى العاصمة الايرانية طهران، كما أوقفت الحملات الإعلامية عبر وسائل لإعلام التابعة لها ضد إيران.

 



عدد المشاهدات: 1177



طباعة  طباعة من دون صور


  كاريكاتير

رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى