مجلس الشعب السوري
اسم المستخدم
كلمة المرور
نسيت كلمة المرور
تسجيل جديد
 الرئيسية 

"أردوغان" يستقوي بدم "الخاشقجي" على "الوهابيّة"!!!!..خالد العبود

الأحد, 14 تشرين الأول, 2018


- عندما استطاع السوريون تظهير حقيقة العدوان ومادته على بلادهم بدأ اصطفاف العدوان يتصدّع، وهذا ما كان يتجلّى في السنوات الاخيرة من عمر العدوان..

- قلنا سابقاً ونعيد، بأنّ هذا التظهير لمادة العدوان أو أداته تجلت بمادة وأداة فوضى لم تسلم منها المنطقة والعالم..

-كان واضحاً أنّ العالم أضحى ذاهباً باتجاه إدانة ما فعلته وقامت به أداة الفوضى، وأضحى واضحاً أن حكومات بعينها لم تعد قادرة على المواربة بهذا الشأن، فالمطلوب منها تشخيص هذه الفوضى وإدانتها..

- عنوان أداة الفوضى كان يتجلّى في "التطرّف الإسلامي"ّ، وهذا التطرّف يتجلى في عنوانين أساسيين على مستوى المنطقة، أولا في "الوهابيّة"، وثانياً في "الأخوان المسلمين"!!!..

- إنّ جوهر الصراع بين "مملكة آل سعود" و"قطر" يتجلى فيمن سيكون ضحيّة ذلك، هل يضحّي "آل سعود" بكلّ "وهابيتهم"، أم يضحّي "القطريون" بكلّ "أخوانيتهم"؟!!!..

- طبعا لا بدّ من تثبيت واحدة هامة، وهي أنّ "مملكة آل سعود" إضافة إلى "قطر" لا تعبران عن نفسيهما في موقفيهما من هاتين الحركتين، بمقدار ما تقومان بتنفيذ أجندات غيرهما على مستوى المنطقة..

- يدرك "أردوغان" أن أيّ تضحية "بالأخوان" تعني أنّ عرشه في خطر كبير، لهذا نراه انزاح باتجاه "القطري" في موقفه من "آل سعود"!!!..

- عندما قُتل "الخاشقجي" بهذه الطريقة من قبل "آل سعود" سارع "اردوغان" للاستثمار بهذا القتل، والدفع قُدماً لحماية عرشه إضافة لدفاعه عن "الأخوان"، فسارع لتقديم نفسه تقديماً إيجابياً أمام "الامريكيّ"..

- عبّر عن موقفه الجديد بالدور الذي لعبه من تسريب للتحقيقات التي جرت حول تفاصيل مقتل "الخاشقجي" نفسه، ثمّ الذهاب بعيداً في الإفراج عن "القس الأمريكيّ" من السجون التركية..

- إنّ "أردوغان" من جديد يحاول ان يستقوي باستعادة علاقته مع "الأمريكيّ"، والحفاظ على "أخوانيته" مقابل ذهاب "الوهابيّة" إلى الجحيم!!!..

#خالد_العبود..



عدد المشاهدات: 2569

طباعة  طباعة من دون صور


رزنامة نشاطات المجلس





للأعلى